التداول عبر شبكات الاتصال الالكترونية ECN

0 7

يحتل تنفيذ الصفقات مركز الصدارة في أولويات معظم المتداولين ، خاصة الأفراد منهم. وقد تمخضت السنوات القليلة الماضية عن بعض تقلبات السوق التي أدت بلا شك الى زيادة فضول المتداولين حول كيفية تنفيذ الصفقات من خلال وسيط الفوركس الخاص بهم.

وكان الحدث الأبرز الذي كان له الأثر الأكبر في العام المنصرم (2015) هو فك ربط الفرنك السويسري والذي شهد بسببه عدد لا بأس به من متداولي التجزئة خسائر فادحة أو والبعضض حقق أكبر ربح في يوم واحد. كما أنها قلصت من عدد شركات وساطة الفوركس بما في ذلك عدد قليل من الشركات ذات السمعة الحسنة. ان حدث الفرنك السويسري في العام 2015 أسس لمرحلة جديدة من الوعي بين المتداولين عن كيفية تنفيذ التداول من خلال شركات وساطة الفوركس الخاصة بهم، كما سلطت الضوء على ما إذا كان من الأفضل التداول مع صناع السوق أو  وسطاء الفوركس من شبكات الاتصال الالكترونية ECN.

ولكن ما هي بالضبط شبكات الاتصال الالكترنية لوساطة الفوركس ECN؟ في هذه المقالة، نحن نشرح بالتفصيل ما هي شبكات الاتصال الالكترونية ECN وكيف يتم تنفيذ التداول عن طريق وسيط.

شبكات الاتصال الالكترونية لتداول العملات الأجنبية ECN – الشبكة

ECN هي اختصار (Electronic communication networks)  والتي تعني شبكات الاتصال الإلكترونية. وهو عبارة عن بروتوكول اعتمدته شركات وساطة الفوركس لمزودي السيولة لديها لتنفيذ التداول. وسطاء ECN يعملون في المقام الأول دور “الرجل الأوسط” (ومن هنا جاءت تسمية وسيط) بين مزودي السيولة المؤلفين من البنوك والمؤسسات الكبرى وبين مجتمع التداول/بالتجزئة. صفقات التداول يتم وضعها ومطابقتها مباشرة مع مزودي السيولة وعندما يكون هناك طلب مطابق، يتم تنفيذ صفقة التداول هذه. وبالطبع، كل هذا يحدث في الوقت الحقيقي والمناسب ، وبالكاد يكون ملحوظا.

مع وسيط ال ECN ، يجب أن يعرف المتداولون أن الجانب الآخر من صفقة التداول (المعروف أيضا باسم الطرف المقابل) يتكون من واحد أو سلة من الأوامر المؤسسية. ولا يتدخل الوسيط باعتباره الطرف المقابل ولكنه فقط يمرر أوامر عملاء التجزئة. وبطبيعة الحال، وسيط ال ECN يفعل ذلك مقابل رسوم رمزية. هذا الرسم يمكن أن يكون إما عن طريق تقاضي عمولة على صفقة التداول أو عن طريق إضافة عدد قليل من النقاط على الفوارق السعرية بين البيع والشراء (سبريد).

تداول وسطاء الفوركس”ECN ” مقابل صناعة السوق

كما وضحنا حتى الآن، قد يعتبر وسطاء الفوركس ECN أحد أبسط الطرق للقيام بأعمال التداول باعتبارهم وسيط تداول للعملات الأجنبية، على عكس صناعة السوق حيث يتم  تنفيذ أوامر العميل داخل شركة الوساطة دون تمريره الى مزودي السيولة، الأمر الذي  يثير التساؤل حول “تضارب المصالح” بين الوسطاء وعملائهم. فعندما يخسر العميل، يربح الوسيط والعكس صحيح (على الرغم من أن هذا ليس هو الحال دائما اذ يمكن أيضا توجيه أوامر مختلفة مع صانع السوق).

ومع ذلك، فإن النقطة الأهم هنا هي الحقيقة التي تقول أنه مع صانع السوق، توجد فرصة أكبر لشغل وتعبئة أوامرك على السعر الذي تريد عرضه أو طلبه. هذا يتغير عندما يتعلق الأمر بوسيط الفوركس ECN حيث يعتمد تنفيذ الطلب على ما إذا كان الطرف الآخر يقبل أمر البيع أو الشراء على المستوى السعري الذي طلبته. وبعبارة أخرى، ان وسيط الفوركس ECN يمكن أن يقدم اجراءات سريعة إذا لم يتم تطابق الطرف المقابل مع الأوامر الخاصة بك أو الأسعار المطروحة، وهناك احتمالات بأن الأوامر الخاصة بك لا تزال شاغرة.

وبالفعل هذا ما حدث العام الماضي خلال حدث البنك المركزي السويسري، عندما أزال البنك المركزي السويسري الأرضية السعرية 1.20EURCHF، لم تكن هناك أوامر تحت مستوى من 1.20 وترك فراغا كبيرا وهكذا انتهت صفقات المتداولين، حيث أنهم لم يتمكنوا من الدفاع عنها مع طلبات وقف الخسارة. من ناحية أخرى، تمكن صناع السوق من تحقيق نتائج أفضل نظرا لحقيقة أن توجيه الطلب كان مختلفا.

تداول العملات مع وسطاء التداول ECN  – هل هو أمر جيد أم سيء؟

لا توجد إجابة صحيحة على هذا السؤال، والأهم من ذلك، تختلف الإجابة من متداول الى آخر. وتبقى الحقيقة أنه بالنسبة للمتداولين الذين يفضلون صفقات التداول الكبيرة والسريعة، يعتبر وسيط العملات الأجنبية ECN أفضل طريقة لهم اذ ان العمولات تكون منخفضة. من ناحية أخرى، المتداولون الذين يعملون في التداول بدوام جزئي ولديهم وعي أقل بمخاطر السوق فان التداول مع صانع السوق يكون أفضل لهم.

جون بنيامين

جون لديه خبرة تتجاوز الثماني سنوات من التخصص في مجال أسواق العملات، متتبعا التطورات الاقتصادية الكلية والجيوسياسية التي تشكل الأسواق المالية. ويطبق جون مزيج من التحليلات الأساسية والفنية ولديه اهتمام خاص في تحليل الانترماركت والسياسات العالمية.

 

START TRADING

or practice on DEMO ACCOUNT

Trading CFDs Involves high risk of loss