هل سيتمكن اليورو و الجنية من مواصلة الأرتفاعات؟

0 2

بعد ارتفاعات جلسات تداول الأمس حافظ اليورو على مكاسبه و عاد للأرتفاع مع بداية تداولات اليوم الثلاثاء مقابل الدولار مستبقاً نتائج إجتماع البنك المركزي الأوروبي المنظر يوم الخميس القادم .

كما حافظ الجنيه الاسترليني مقابل الدولار على مكاسب جلسات الامس والتي جاءت بفعل الايجابيات التي وردت في تصريحات ميشال بارنييه عن اتفاق البركسيت يوم أمس.

حيث ابدى بارنييه تفاؤله بالتوصل الى اتفاق مع المملكة المتحدة في غضون ستة الى ثمانية اسابيع مماانعكس ايجابا على اسعار الجنيه مقابل الدولار و الذي بدأ أسبوع التداولات على إارتفاع مدعوما بعمليات جني ارباح على الدولار.

 

وستتحول أنظار المراقبين الآن نحو اجتماع المركزي الأوروبي والبنك المركزي البريطاني  الذي يتوقع أن يبقيى أسعار الفائدة الرئيسية عند أدنى مستويات تاريخية مما يشير الى إمكانية عدم إحتفاظ اليورو والجنيه الأسترليني  بهذه المكاسب.

و يبدوا ان المتداولين الذين بدؤا  بعمليات الشراء على الاسترليني عن صدور أي أخبار ايجابية حول مفاوضات البركسيت. ولكن يجب أن لا يتجاهل المراقبين  ان هناك المزيد من التفاصيل الهامة التي لا تزال قيد التفاوض . كما يجب الانتباه أن هذا التحول الإيجابي يمكن أن يكون له تأثير كبير على قرارات البنوك المركزية في المدى المتوسط.

تنتظر الأسواق اليوم صدور مؤشر ال ZEW الذي يقيس الثقة بالاقتصاد من اوروبا يصدر وبانتظار اجتماع المركزي ليس من المرجح ان يكون له تاثير بارز على العملة الاوروبية التي قاربت مستويات مقاومة مهمة من الجانب التقني .

  • الجنيه الإسترليني يعزز مكاسبه لأعلى مستوى في 6 أسابيع خلال جلسات اليوم بعد بينات النمو وتصريحات بارنييه

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر