هل تدعم الإضطرابات السياسية في ايطاليا أسعار اليورو ؟

0 10

غرقت إيطاليا بشكل أعمق في الإضطرابات السياسية مع سحب الزعماء الشعبويين محاولاتهم لتشكيل حكومة برئاسة جوزيبي كونتي بعد أن قرر الرئيس الإيطالي سيرجيو ماتارلا عدم الموافقة على إختيار باولو سافونا وزير المالية كمرشح يشكك في منطقة اليورو, وهذا من أجل مصلحة البلاد ومدخرات الأسر المالية التي تعرضت للخطر بسبب فروق السندات المتزايدة ومخاوف السوق.

تزايد الإنتقادات

أصبح ماتارلا هدفاً للغضب الشعبي عندما قال إنه رفض إختيار الشعبويين, وقالت حركة الخمس نجوم المناهضة للمؤسسة أنها تفكر في إقتراح إقالة الرئيس سيرجيو ماتاريللا بعد إعتراضه على حق النقض. بينما ألمح زعيم حزب الرابطة المناهض للمهاجرين ماتيو سالفيني أنها مؤامرة, وأصدر دعوة مغرضة لاجراء إنتخابات جديدة. حيث أثارت خطة الحكومة التي أعدها دي مايو وخافي سالفيني من النجمين الخمسة شعوراً بالاتحاد الأوروبي والأسواق المالية بالتعهدات بالتوسع في المالية العامة والتخفيضات الضريبية التي تتحدى قواعد ميزانية الإتحاد الأوروبي.

دعوة لإعادة الإنتخابات

ووفقاً لما ذكرته صحيفة كورييري ديلا سيرا اليوم الإثنين أنه يمكن إجراء تصويت جديد يوم 9 سبتمبر أي بعد ثلاثة أشهر تقريباً, ولكن مع إجراء إنتخابات جديدة بشكل كامل فمن الممكن أن تحصل على دعم من الإتحادات المناهضة لليورو. فيما تشير إستطلاعات الرأي إلى أن الشعبويين يمكنهم الإستفادة فقط من الفوضى مما يزيد من خطر الإضطرابات في السوق في المستقبل.

التدابير بالأسواق

ليشهد اليورو بعض الإيجابية خلال تداولات اليوم بعد محاولة الرئيس للدفاع عن وحدة منطقة اليورو من حكومة شعبوية عازمة على الإنقضاض على أوروبا في الوقت الحالي, قد تكون السندات الإيطالية في حالة إنتعاش محتمل من تراجعات يوم الجمعة. أيضاً السيولة الكافية الناتجة عن تدابير البنك المركزي الأوروبي قد تبقي على الأرجح هذه الأسواق بعيدة عن الإنفجار. مع ذلك, فإن هذا يعني أن البنك المركزي الأوروبي مستعد بشكل أفضل مما كان عليه في المرة السابقة, وقد يكون قادراً على إحتواء تداعيات أوسع للسوق.

أسبوع مزدحم بالبيانات والأحداث

في أوروبا تترقب الأسواق مؤشرات الثقة في قطاع الأعمال وقطاع المستهلكين. و تنتظر الاسواق صدوربيانات التضخم والبطالة في كل من منطقة اليورو و المانيا , وفي فرنسا التقدير الثاني لنمو الناتج المحلي الإجمالي والتضخم وثقة المستهلك, ومن إيطاليا مؤشر نمو الناتج المحلي الإجمالي والتضخم ومؤشرات الثقة. كما ستصدر أرقام مؤشر مديري المشتريات بالقطاع الصناعي لمنطقة اليورو

للأطلاع على أجندة البيانات الاقتصادية لهذه الاسبوع التقويم الاقتصادي 

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر