مكتبة التداول

أهم التحركات السعرية في الأسواق العالمية 01-12-2023

0

المؤشرات الصينية بعد بيانات PMI 

تباينت مؤشرات البر الرئيسي اليوم الجمعة ما بين ارتفاع وانخفاض وخاصة في هونغ كونغ حيث ارتفع مؤشر شنغهاي المركب بنسبة 0.06% ليغلق عند 3,032 بينما انخفض مؤشر شنتشن المركب بنسبة 0.07% إلى 9,721 بينما خسرت الأسهم في هونغ كونغ 107 نقاط لتصل إلى 16846  نقطة في يوم التداول الأول من ديسمبر، متحولة من مكاسب متواضعة في اليوم السابق بينما تشير إلى الانخفاض الأسبوعي الثاني على التوالي، وسط خسائر من معظم القطاعات اقترب مؤشر هانغ سنغ من أدنى مستوياته خلال شهر بعد أن أظهرت بيانات يوم الخميس أن نمو مبيعات التجزئة في هونغ كونغ لشهر أكتوبر انخفض إلى أقل مستوى خلال 10 أشهر مع استمرار المستثمرين في تقييم التوقعات الاقتصادية في ضوء أحدث تقارير مؤشر مديري المشتريات من الصين. أظهر مسح خاص أن نشاط التصنيع الصيني توسع بشكل غير متوقع في نوفمبر، وهو ما يتناقض مع البيانات الرسمية الصادرة في اليوم السابق والتي تشير إلى الانكماش للشهر الثاني على التوالي. وظلت الأسواق منقسمة حول ما إذا كانت السلطات الصينية بحاجة إلى تخفيف السياسة النقدية بشكل أكبر لدعم التعافي الاقتصادي الهش.HK50-CHART

برنت تحت الضغط 

انخفضت العقود الآجلة لخام برنت نحو 80 دولاراً للبرميل يوم الجمعة، لتواصل خسائر الجلسة السابقة وتواجه ضغوطاً بشأن التخفيضات الطوعية لإنتاج النفط من قبل منتجي أوبك+ في الربع الأول من العام المقبل. وبينما اتفقت المنظمة بشكل جماعي على خفض إضافي للإنتاج بمقدار مليون برميل يومياً، فإن الأعضاء الأفراد سيعلنون عن تخفيضاتهم المحددة. ومن المقرر أن تمدد السعودية خفضها الطوعي بمقدار مليون برميل يومياً. وفي الوقت نفسه، من المحتمل أن تنضم البرازيل إلى التحالف العام المقبل، وتخطط لزيادة إنتاجها إلى 3.8 مليون برميل يوميا. ويأتي هذا التطور وسط مخاوف بشأن زيادة العرض والبيئة الاقتصادية الصعبة، مما ساهم في إضعاف سوق النفط مؤخراً. 

UKOIL-CHART

الأسواق الاوروبية تستقبل ديسمبر على ارتفاع 

اتجهت أسواق الأسهم الأوروبية نحو افتتاح مرتفع يوم الجمعة مع تطلع المستثمرين على المكاسب الكبيرة التي حققتها في نوفمبر. ارتفعت الأسواق يوم الخميس بعد ظهور المزيد من الأدلة على تراجع التضخم في اوروبا مما عزز الرهانات على أن البنك المركزي الأوروبي قد يسرع تخفيضات أسعار الفائدة في عام 2024. ويتطلع المستثمرون الآن إلى القراءات النهائية لمؤشر مديري المشتريات التصنيعي في جميع أنحاء المنطقة يوم الجمعة للحصول على مزيد من التوجيه. وقفزت العقود الآجلة لمؤشر Euro Stoxx 50 بنحو 0.4% في تداولات ما قبل السوق، في حين ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر FTSE 100 بنسبة 0.3% وحقق داكس الألماني ارتفاع ملحوظ 0.42% نحو 16313 نقطة. 

GER40-CHART

المؤشرات الأميركية وبيانات الانفاق الشخصي PCE: 

تراجعت العقود الآجلة للأسهم الأمريكية يوم الجمعة بعد أن توجت المؤشرات الرئيسية الثلاث شهر نوفمبر بمكاسب قوية. ارتفع مؤشر داو جونز بنسبة 8.8% في نوفمبر، مسجلاً أفضل شهر له منذ أكثر من عام، في حين ارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 وناسداك المركب بنسبة 8.9% و10.7% على التوالي. وفي تعاملات يوم الخميس، ارتفع مؤشر داو جونز بنسبة 1.5%، مدفوعاً بأرباح ملحوظة بنسبة 9.2% في أسهم Salesforce وتباطؤ في مقاييس التضخم في نفقات الاستهلاك الشخصي. وارتفع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 0.4%، في حين انخفض مؤشر ناسداك بنسبة 0.2%. شهد شهر أكتوبر تباطؤاً في جميع مقاييس التضخم في نفقات الاستهلاك الشخصي، إلى جانب الاعتدال في الإنفاق الشخصي، في حين وصلت مطالبات البطالة المستمرة إلى أعلى مستوى لها منذ عامين. عززت ثبوتية بيانات نفقات الاستهلاك الشخصي  التوقعات بأن الاحتياطي الفيدرالي قد انتهى من دورة تشديد السياسة النقدية، ويمكن أن يبدأ في خفض أسعار الفائدة في ربيع عام 2024. 

DOWJONES-CHART

الإسترليني على تراجعات  

تداول الباوند إلى مستوى 1.26 أمام الدولار الأميركي، متراجعًا عن أعلى مستوى له خلال ثلاثة أشهر عند 1.273 دولار والذي وصل إليه قبل يومين. على الرغم من هذا التراجع، حقق الجنيه الاسترليني مكاسب شهرية بنسبة 4٪ مقابل الدولار الأمريكي في نوفمبر، وهو أفضل أداء له منذ عام، وسط توقعات متزايدة بأن بنك إنجلترا سينفذ أول خفض لسعر الفائدة بحلول يونيو، وهو ما يتناقض مع الجدول الزمني المتوقع من بنك الاحتياطي الفيدرالي في مايو. وفي الوقت نفسه، حافظ صناع السياسة في بنك إنجلترا على موقف متشدد حيث صرح محافظ البنك المركزي البريطاني أندرو بيلي يوم الأربعاء أن البنك سيتخذ الإجراءات اللازمة لخفض التضخم إلى هدفه البالغ 2٪. 

GBPUSD-CHART

هل تود الاستفادة من آراء الخبراء في التداول؟ قم بفتح حسابك الآن 

Leave A Reply

Your email address will not be published.