مكتبة التداول

ملخص أهم الأحداث الاقتصادية لهذا الأسبوع 20-11-2023

0

يشهد هذا الأسبوع عدة أحداث هامة وأبرزها محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة، يليه مؤشرات مديري المشتريات التصنيعية، إلى جانب مبيعات المنازل القائمة والجديدة. مع اقتراب موسم الأرباح من نهايته، من المتوقع صدور تقارير جديرة بالملاحظة من Zoom وNvidia وDell. 

على المستوى الدولي، ستظهر مؤشرات مديري المشتريات الأولية للتصنيع والخدمات في أستراليا ومنطقة اليورو وبريطانيا واليابان. علاوة على ذلك، من المقرر اتخاذ قرارات بشأن أسعار الفائدة في تركيا، في حين سيتم فحص معدلات التضخم في كندا واليابان.  

في الولايات المتحدة

 سيركز المستثمرون على إصدار محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة يوم الثلاثاء للحصول على رؤى حول اتجاهات السياسة النقدية المستقبلية. وكان صناع السياسة في بنك الاحتياطي الفيدرالي يراقبون عن كثب مخاطر اتخاذ إجراءات مفرطة وغير كافية تماشياً مع تباطؤ الضغوط التضخمية والمؤشرات وتأثيرها على سوق العمل.  

ستشهد الولايات المتحدة إصدار طلبيات السلع المعمرة والمسح السريع لمؤشر مديري المشتريات العالمي من S&P. ومن المتوقع أن تنخفض الطلبيات الجديدة للسلع المعمرة المصنعة بنسبة 3% في أكتوبر، مما يعكس ارتفاعاً جزئياً عن الشهر السابق. في الوقت نفسه، من المرجح أن تكشف مؤشرات مديري المشتريات لشهر نوفمبر عن نمو معتدل في نشاط أعمال الخدمات وانكماش هامشي في قطاع التصنيع. تشمل البيانات الأخرى الجديرة بالملاحظة مبيعات المنازل القائمة، والقراءة النهائية لثقة المستهلك في ميشيغان. سيتم إغلاق الأسواق الأمريكية يوم الخميس، وسيتم إغلاقها مبكراً يوم الجمعة بسبب عطلة عيد الشكر. ومع ذلك، سيتم إصدار تقارير الأرباح للعديد من الشركات الكبرى بما في ذلك: Zoom وNvidia وLowe’s وAnalog وDell وAutodesk وHP.  

بالانتقال إلى كندا، ستكون البيانات المحدثة حول معدل التضخم ومبيعات التجزئة وأسعار المنازل الجديدة في دائرة الضوء أيضاً. 

في أوروبا

سيكون التركيز على الإصدارات السريعة لمؤشر مديري المشتريات (PMI). من المتوقع حدوث انخفاض متواضع في النشاط التجاري الإجمالي في منطقة اليورو وألمانيا وفرنسا، مع توقع انخفاض إنتاج الصناعات التحويلية والخدمات، ولكن بمعدل أبطأ. ومن المتوقع أيضاً أن يصل مؤشر IFO لمناخ الأعمال في ألمانيا إلى أعلى مستوى له خلال خمسة أشهر في نوفمبر. وتشمل البيانات الأخرى القراءة النهائية للناتج المحلي الإجمالي وأسعار المنتجين في ألمانيا للربع الثالث، ومعنويات الأعمال والمستهلكين في فرنسا وتركيا، وستتخذ تركيا أيضاً قراراً بشأن أسعار الفائدة.  

وفي المملكة المتحدة، سيقدم وزير الخزانة بيان الخريف لعام 2023 في 22 نوفمبر. ويتضمن التقويم الاقتصادي مؤشرات مديري المشتريات، وثقة المستهلك من GfK، وصافي اقتراض القطاع العام. وعلى غرار الدول الأوروبية الأخرى، من المتوقع أن ينكمش قطاعا التصنيع والخدمات في المملكة المتحدة بوتيرة أكثر اعتدالاً. 

على مستوى آسيا

حافظ بنك الشعب الصيني (PBoC) على أسعار الفائدة الأساسية على القروض دون تغيير بعد تعليق تسهيلات الإقراض متوسطة الأجل، على الرغم من أن الأسواق ستراقب عن كثب تحركات البنك المركزي حيث قوبلت عمليات الضخ النقدي الأخيرة التي فاقت التوقعات بضغوط شديدة.كما يراقب المستثمرون  تقارير عن مخصصات إضافية للصندوق على المدى القريب. 

 وفي اليابان : سيتم تسليط الضوء على أرقام التضخم لشهر أكتوبر/تشرين الأول، حيث من المحتمل أن يؤدي ضعف الين إلى ارتفاع أسعار المستهلكين، مما قد يفرض مزيدًا من الضغوط على بنك اليابان للتحول بعيداً عن سياسته شديدة التساهل. ومن المنتظر أيضاً صدور بيانات مؤشر مديري المشتريات الياباني لشهر نوفمبر 

في غضون ذلك، سوف يلقي محضر اجتماع بنك الاحتياطي الأسترالي مزيداً من الضوء على الأسباب الكامنة وراء الاستئناف الأخير لدورة التشديد للبنك المركزي. ومن المقرر أيضاً صدور بيانات مؤشر مديري المشتريات الجديدة لشهر نوفمبر. 

هل تشعر بالثقة الكافية لبدء التداول؟ افتح حسابك الآن 

Leave A Reply

Your email address will not be published.