مكتبة التداول

التحليل الفني اليومي: ارتداد مؤشر داو جونز

0

الدولار الأميركي يرتد عن مستوى الدعم الرئيسي

تعافى الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني بعد نتائج مفاجئة وقوية للوظائف في أبريل. وبعد بلوغ الزوج أعلى مستوى لهذا العام عند ١٣٧.٨٠، يسعى للحفاظ على مكاسبه دون أن يفقد المزيد من قوته. ويعتبر المستوى ١٣٣.٥٠ عند قاعدة الارتفاع السابق مستوى من المهم صموده للحفاظ على التحيز للاتجاه الصاعد قائماً، حيث سيؤدي اختراقه إلى تقويض التفاؤل وإجبار المشترين على الانسحاب. واجتذبت حالة ذروة البيع لمؤشر القوة النسبية بعض صائدي الصفقات، ويعتبر ١٣٥.٥٠ العائق الأول أمام الارتفاع. وسيستأنف الارتفاع على المدى المتوسط حال تمكن الزوج من الإغلاق أعلى ١٣٧.٨٠. 

اليورو في طريقه لاختبار الدعم اليومي

ارتفع الدولار الكندي على حساب اليورو بعد أن تفوقت أرقام الوظائف في أبريل على التوقعات. وقد أثار اختراق الدعم المشترك بين أدنى نقطة تصحيح سابقة عند ١.٤٨٤٠ والمتوسط المتحرك لمدة ٢٠ يوماً جولة جديدة من التصفية للمراكز القصيرة ذات الرافعة المالية. ويعتبر الدعم اليومي عند ١.٤٦٢٠ مستوى رئيسي يتعين صموده للحيلولة دون تصحيح أعمق. وقد يؤدي وجود مؤشر القوة النسبية في منطقة ذروة البيع إلى سلوك “شراء الانخفاضات”. وفيما يمثل السعر ١.٤٩٠٠ مستوى مقاومة جديد، تعتبر القمة المزدوجة عند ١.٥١٠٠ والتي تتزامن مع قمة سبتمبر ٢٠٢١ هي الحد الأعلى الرئيسي في حال تمكن المشترين من العودة مرة أخرى. 

عودة قوية لمؤشر “داو جونز ٣٠

يشهد مؤشر “داو جونز ٣٠” ارتفاعاً ملحوظاً، حيث ساهمت النتائج القوية لشركة آبل في تخفيف المخاوف من الركود. وجعل تزامن عمليات البيع الجديدة وجني الأرباح من أعلى مستويات هذا العام بجوار ٣٤٣٠٠ منطقة عرض قوية. وكان الانخفاض دون القاع الأخير عند ٣٣٣٠٠ والمتوسط المتحرك البسيط لمدة ٣٠ يوماً قد وضع المشترين تحت الضغط، ولكن مع وجود مستويات اخرى للدعم في الأسفل، فمن المحتمل أن تكون هذه حركة توطيد وليست انعكاساً سلبياً. وقد شهد المستوى ٣٣٨٠٠ من ارتفاع أواخر مارس دعماً قوياً، ويعد ٣٣٨٠٠ المستوى الذي يتعين اختراقه قبل أن يكتسب الارتداد زخماً. 

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية  

هل تشعر بالثقة الكافية لبدء التداول؟ افتح حسابك الآن 

Leave A Reply

Your email address will not be published.