أسهم “سيتي” عالقة بين العناوين الرئيسية المتضاربة

0 25

“سيتي” تقاضي على الأموال غير المرتجعة

تواصل أسهم سيتي بنك المصرفية الأمريكية العملاقة النضال من أجل تحقيق الزخم هذا الأسبوع رغم كثرة العناوين الرئيسية الأخيرة.

ومؤخراً رفع “سيتي”، وهو ثالث أكبر بنك في أمريكا، دعوى قضائية. وقد طلبوا من الدائرة الجنوبية في محكمة نيويورك أن تجبر صندوق التحوط “بريجيد كابيتال” على إعادة مبلغ الـ ١٧٦ مليون دولار الذي أرسلته إليها بطريق الخطأ.

هل تشعر بالثقة الكافية لبدء التداول؟ افتح حسابك الآن 

وفي الدعوى التي تم إرسالها إلى المحكمة، قال “سيتي” إنه قصد إرسال ١.٥ مليون دولار فقط لبريجيد. وكان هذا من أجل تغطية الفائدة على القرض الذي يحتفظ به صندوق التحوط. وهذه الأموال هي جزء من ٩٠٠ مليون دولار تم إرسالها في مدفوعات خاطئة إلى دائني شركة مستحضرات التجميل “ريفلون”. وألقى سيتي باللوم في ذلك على “خطأ تشغيلي”.

وقال “سيتي” في دعواه أمام المحكمة:

“عندما اكتشف سيتي بنك الخطأ، طلب على الفور من المستفيدين إعادة أمواله”.

وكان البنك يستعد للتخلي عن دوره كوكيل إداري لشركة “ريفلون” عندما أرسل المدفوعات عن طريق الخطأ. وقد أعاد بعض مستلمي الأموال على الفور. ولكن آخرون بما في ذلك “بريجيد كابيتال” لم يردوا الأموال.

وعلى مدى الأشهر الأخيرة، كانت “ريفلون” متورطة في خلاف محتدم مع الدائنين. وخلال جائحة كوفيد-١٩، عانت الشركة بشدة. وعلاوة على ذلك، تم رفع دعوى ضدهم مؤخراً بشأن خططها لإعادة هيكلة الديون من قبل عدد من الدائنين. كما رفع أحد البنوك والذي يعمل بالنيابة عن “بريجيد كابيتال” دعوى قضائية ضد “ريفلون” واتهمها بسرقة ضمانات القروض.

منح ترخيص مصرفي صيني تاريخي للبنك

وبعيداً عن هذه العناوين الرئيسية المزعجة والمحرجة بشدة، شهد بنك “سيتي” بعض التطورات الإيجابية مؤخراً.

في هذا الأسبوع، مُنح البنك أول ترخيص لحماية الصندوق في الصين ليُمنح لبنك بريطاني. وهذا يعني أنه يمكن لـ “سيتي” الآن تقديم خدماته الأساسية لمديري الأصول العالميين الذين يعملون كمصارف مسؤولة عن حماية الأصول المالية، والأوراق المالية نيابة عن الصناديق المشتركة والخاصة في الصين.

ويأتي هذا في وقت تستمر فيه الصين في فتح قطاعها المالي وتخلق إمكانيات نمو هائلة للبنك.

وقالت المديرة التنفيذية للبنك، “كريستين لام” في فرعه الصيني، إن الشركة “فخورة” بمنحها هذا الترخيص التاريخي. وأشادوا بالفرص الهائلة التي أتيحت للأطراف الفاعلة العالمية للمشاركة في الإصلاحات.

أسهم “سيتي” عالقة في نطاق ضيق

شهدت الأسهم في “سيتي بنك” ثباتاً خلال الأشهر الأخيرة. ولا يزال السعر عالقاً بين مستوى الدعم ٤٨.٢٤ والمقاومة عند منطقة ٥٣.٤٩. وقد اخترق السعر مؤخراً ما دون قاع القناة الصاعدة.

ولكن في الوقت الحالي، وبينما يستقر السعر أعلى المستوى ٤٨.٢٤، يبقى التركيز منصب على الاتجاه الإيجابي المستمر والمواصلة للأعلى في نهاية المطاف.

ومن ناحية أخرى، إذا ما انخفض السعر إلى ما دون المستوى ٤٨.٢٤، فإن مستوى دعم ٣٩.٦٣ سيكون المستوى الرئيسي التالي للجانب السلبي الذي يجب ملاحظته.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.