التوقعات السلبية لاقتصاد منطقة اليورو تهوي بالأسهم والعملة الموحدة

0 107

تراجعت الأسهم في أوروبا إلى جانب مؤشرات العقود الآجلة الأمريكية بعد جلسة مختلطة في آسيا لتمتد إلى الجلسات الأوروبية، ويبدو أن الارتفاع العالمي في الأسهم قد توقف. فيما ارتفع الدولار لليوم السادس حيث قدم رئيس البنك الإحتياطي الفيدرالي “جيروم باول” تقييماً موجزاً، ​​ولكن كان إيجابياً للاقتصاد بينما عمدت العديد من البنوك المركزية في العالم إلى تعليق خطط تشديدها.

بينما تراجع اليورو نحو أقل مستوى في أسبوعين بعد البيانات المتشائمة ويسجل بذلك أكبر تراجع أسبوعي بالعام الجديد بنسبة أكثر من 0.85%.

هل تود الاستفادة من آراء الخبراء في التداول؟ قم بفتح حسابك الآن 

اليورو مقابل الدولار يتداول قرب أقل مستوياته في أسبوعين بعد توقعات النمو السلبية من المفوضية الأوروبية

خفضت المفوضية الأوروبية توقعاتها للنمو لجميع الاقتصادات الرئيسية في منطقة اليورو من ألمانيا إلى إيطاليا، وارتفعت السندات حيث حذر صانعي السياسة الأوروبيون في توقعاتهم للنمو البائس من أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والتباطؤ في الصين يهددان بجعل التوقعات في المنطقة الأوروبية سلبية.

في الوقت نفسه خفضت المفوضية الأوروبية توقعاتها للنمو في منطقة اليورو لهذا العام إلى 1.3% في 7 فبراير من 1.9%، وذلك على أثر عدم اليقين من مفاوضات خروج بريطانيا وأيضاً تباطؤ النمو في الصين وضعف التجارة العالمية.

حيث شهد اقتصاد منطقة اليورو نمواً بنسبة 1.2% على أساس سنوي في الربع الرابع من عام 2018 متراجعاً من توسّع بنسبة 1.6% في فترة الأشهر الثلاثة السابقة.

معدل النمو بمنطقة اليورو يسجل أقل أداء منذ أكثر من 4 سنوات بنهاية الربع الرابع في 2018

كما أثارت البيانات الصناعية الضعيفة من ألمانيا المخاوف بشأن التوقعات الاقتصادية العالمية، وهبط مؤشر “داكس 30” الألماني بنسبة أكثر من 1.4٪ وأيضاً انخفض مؤشر “كاك 40” الفرنسي بنسبة 0.7٪. كما تراجع مؤشر “ايبكس 35” الإسباني بنسبة 0.9٪، وانخفض مؤشر “فوتسي ميب” الإيطالي بنسبة 1.2٪.

ما زال الإنتاج الصناعي الألماني منخفضاً للشهر الرابع بشكل غير متوقع بنسبة -0.4٪ على أساس شهري في ديسمبر 2018

فمن بين أكبر اقتصادات الكتلة الأوروبية التي شهدت تقييم سلبي كان النصيب الأكبر من صالح إيطاليا حيث قال مسؤولو الاتحاد الأوروبي أنه من المرجح أن تنمو بنسبة 0.2% فقط في عام 2019 مقابل 1.2% كانت تقديرية في السابق، وتم تخفيض التوقعات في ألمانيا بنسبة 1.1% مقابل 1.8% سابقاً. أما فرنسا بانخفاض 1.3% مقابل 1.6%، وأقلهم كان في أسبانيا بنسبة 2.1% مقابل 2.2%.

المفوضية الأوروبية تقلل بشكل حاد من توقعات النمو لأكبر الاقتصادات في منطقة اليورو

النظرة الفنية

فيما يخص المستويات الفنية لزوج عملة اليورو مقابل الدولار، يشهد الزوج نقطة محورية عند مستوى 1.1380، ومع حفاظه على تداولاته ما دونها نجح باستهداف مستوى الدعم عند 1.1330.

فإذا استكمل من تداوله ما دونها قد يستهدف مستوى دعم محوري عند 1.1290 قاع 24 يناير، وفي حالة إغلاق يومي أسفلها سوف يشهد ضغط تراجعي أكبر لاستهداف مستوى 1.1215 قاع العام الماضي ثم 1.1170.

بينما أي ارتداد أعلى 1.1380 قد يعزز الزوج لاستهداف مستوى المقاومة عند 1.1430 متوسط متحرك 100 يوم، ومن ثم المستوى الثاني عند 1.1550 متوسط متحرك 200 يوم.

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.