الفضة: فنيات و أساسيات

0 186

 

هل إنتهى صبر المتداولين الذين اشتروا الفضة؟ فعلى مدى الأشهر الثلاثة الماضية، بقي هذا المعدن في نطاق ضيق بين 14.00 دولار و14.90 دولارًا أمريكيًا، ولكن الأسابيع الأربعة الأخيرة شهدت حركة سعر أكثر إيجابية مع أكثر من 6 محاولات لاختبار مستوى 15.00 دولار. هل ستكسر الفضة أخيراً فوق حاجز 15.00 دولار لتجد 16.00 دولار أم أنها ستستمر في التماسك حول 14.50؟

التحليل الفني

التشكيل الفني الأكثر لفتًا في الفضة هو تشكيل الرأس والكتفين المقلوب الذي يظهر في الرسم البياني اليومي. هذا النوع من التشكيل هو الإعداد التقني الإيجابي. يستقر الكتفين الأيمن والأيسر على طول دعم 14.25 دولارًا، في حين يقع الرأس أدنى سعر 14.00 دولارًا تقريبًا. مستوى المقاومة يقف على طول خط العنق عند /9014.80 دولار.

نظريًا، يتم تحديد هدف تشكيل الرأس والكتف عن طريق أخذ المسافة من الرأس إلى خط العنق ووضعها فوق خط العنق، مما يمنحنا هدفًا يبلغ حوالي 15.60 دولارًا.

 

التحليل الأساسي

هناك العديد من نقاط الجدل التي تفضل الفضة من منظور التحليل الأساسي.

–       ساعدت الزيادة العامة في أسعار السلع الأساسية، مثل ارتفاع أسعار النفط بنسبة 13٪ وزيادة الغاز بنسبة 11٪ وارتفاع أسعار القمح بنسبة 20٪ على تعزيز مستويات التضخم العامة، التي تعتبر دومًا إيجابية للذهب والفضة. وذلك لأن المعادن الثمينة، وخاصة الذهب، بمثابة التحوط أو الحماية ضد التضخم، وهو ما يعني الخسارة التدريجية للقيمة النقدية.

–      يعتبر ارتفاع الديون أمر إيجابي بالنسبة للمعادن. و قد دفعت سياسات “ترامب” بخصوص الضرائب حجم عجز الميزانية إلى 780 مليار دولار أمريكي، وهو أعلى مستوى منذ عام 2012. هذا العجز يعادل 3.9 ٪ من الناتج المحلي الإجمالي. إذا استمرت الولايات المتحدة في إنفاق وتقليص الضرائب، فسوف يصل العجز بسهولة إلى مستوى تريليون دولار.

–     وهناك عجز آخر يلفت الأنظار. عجز الحساب الجاري، الذي يبلغ 450 مليار دولارًا، أو 2 ٪ من الاقتصاد. إجمع العجز في حساب الميزانية الجاري وستحصل على 6 ٪ من الناتج المحلي الإجمالي. في آخر مرة حدث ذلك، كان الدولار الأمريكي في حالة تراجع و المعادن في ارتفاع.

–      من الناحية السياسية، يعتبر فوز الديمقراطيين في مجلس الشيوخ أنه لن يكون هناك المزيد من التخفيضات الضريبية من قبل “ترامب”. وهذا يعني أيضًا أن حافز النمو سوف يتوقف لفترة وبالتالي سيتوقف بنك الاحتياطي الفيدرالي عن رفع أسعار الفائدة قبل نهاية الربع الثاني من عام 2018. وسوف يؤدي مزيج نهاية ارتفاعات سعر الفائدة ونمو أبطأ إلى انخفاض الدولار الأمريكي وارتفاع المعادن.

بوجه عام ، لدى الفضة ميل لاختبار وإعادة اختبار مستويات الدعم بطريقة عنيفة قبل بدءالارتداد. لقد رأينا أمثلة على ذلك في قيعان يوليو 2017 وفي ديسمبر 2017. طالما أنه لا يوجد إغلاق أسبوعي تحت 14.20 ، فإن الفضة تحمل فرصًا عالية لاستعادة المستوى   16 .

و ننهي التحليل بتذكير هام: كن حذرا من استخدام الرافعة المالية حيث تتطلب الفضة هامشًا أعلى من الذهب.

 

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر