الليرة التركية تلقي بظلالها على أسواق الأسهم الأوروبية

Posted on
الليرة التركية

واصلت  أسهم البنوك الكبرى في أوروبا تراجعها خلال جلسة الأمس حيث أشار المتعاملون إلى أن المخاوف المستمرة من أزمة الليرة التركية كانت من العوامل الأساسية التي القت بظلالها على القطاع البنكي.

وتراجع مؤشر أسهم بنوك منطقة اليورو بنسبة 1.2 % وتداول قرب أقل مستوى منذ أواخر يونيو الماضي كما تراجع للجلسة الرابعة على التوالي.

وشهدت الاسواق يوم أمس تعافي للعملة التركية من المستويات المتدنية القياسية التي سجلتها مع بداية الجلسات الأسيوية  عند 7.24 ليرة مقابل الدولار، بعد أن تعهد البنك المركزي بتوفير سيولة وخفض الاحتياطي الإلزامي من الليرة والعملة الأجنبية لدى البنوك التركية.

الليرة التركية

كما تراجعت السندات الدولارية للبنوك التركية وأسهم البنوك الأوروبية التي لها أنشطة في تركيا مثل أوني كريديت وبي.إن.بي باريبا وبي.بي.في.أيه .

وشهد سهم دويتشه بنك هبوطا أيضا بعدما خفض بنك أوف أمريكا ميريل لينش تصنيفه للسهم

(Visited 1 times, 1 visits today)

محمد المريري، مدير تطوير الأعمال ونائب المدير لشركة اوربكس في منطقة الشرق الاوسط ، هو محلل فني المعتمد(CMT) ، وعضو في جمعية فنيي السوق الأمريكية (MTA). لديه خبرة تتجاور الخمسة عشر عاما في التداول، وقد طور نهجا متقدما للتحليل الأساسي مع التركيز على استراتيجيات ادارة المخاطر. وترأس العديد من المؤتمرات الاستثمارية ومعارض التداول ويدعى بشكل مستمر لاجراء دورات التداول التعليمية.

- Website