معدلات التضخم الأوروبية و اليورو فوق مستوى 1.07 قريباً؟

فبراير 28, 6:08 م
ECB

خلال الساعات والايام القليلة المقبلة, تنتظر الاسواق العديد من الارقام الاقتصادية المهمة من الاتحاد الاوروبي خصوصاً والتي يجب على المتداولين الانتباه الها ومتابعتها بحذر, حيث من المتوقع ان يكون لهاه الارقام تأثيرات كبيرة على الاسواق وعلى اليورو خصوصاً.

خلال تداولات الاسبوع الجاري, تنتظر الاسواق مجموعة من ارقام التضخم في دول الاتحاد الاوروبي. اليوم ننتظر ارقام التضخم من فرنسا وايطاليا تتبعها ارقام التضخم في المانيا خلال تداولات يوم غد واخيراً يوم الخميس المقبل تنتظر الاسواق ارقام التضخم من الاتحاد الاوروبقي بشكل عام والتي من المتوقع ان يكون لها التأثير الاكبر على الاسواق.

التوقعات

المؤشرالتوقعات السابق
مؤشر اسعار المستهلكين الفرنسي0.4%-0.2%
مؤشر أسعار المستهلكين الايطالي0.1%0.2%
مؤشر اسعار المستهلكين في المانيا0.6%-0.6%
مؤشر اسعار المستهلكين في الاتحاد الاوروبي1.8%1.8%
مؤشر أسعار المستهلكين الاساسي في الاحاد الاوروبي0.9%0.9%

بالنظر الى الجدول الموضح اعلاه, يمكننا ان نلاحظ ان التوقعات لأرقام التضخم تعتبر متضاربة نوعاً ما لكن في المجمل من الممكن القول انها ايجابية ايضاً.

خلال الاشهر القليلة الماضية, ارتفعت معدلات التضخم بشكل تدريجي وخصوصاص خلال فترة العام الماضي, بينما خلال الاسابيع الماضية أظهرت الارقام ارتفاع وتسارع معدلات التضخم بشكل أسرع من التوقعات وهو ما يضغط على البنك المركزي الاوروبي بأن يسحب برامج التحفيز في اسرع وقت ممكن.

في ديسمبر من العام الماضي, وعد البنك المركزي الاوروبي الاسواق بأن يبدأ بتخفيف التيسير الكمي خلال شهر ابريل المقبل, وهو ما يعني ان البرنامج الحالي سيستمر الى فترة بسيطة بعد بداية التحفيف. على الرغم من ذلك, إلا ان البنك المركزي الاوروبي قد يكون تحت الضغط بأن يغير من هذه السياسة, حيث ان ارتفاع معدلات التضخم بشكل اسرع من التوقعات هو عكس ما يريده البنك المركزي الاوروبي خصوصاً في ظل انخفاض معدلات النمو وارتفاع معدلات البطالة في الاتحاد الاوروبي.

في هذه الحالي, نتوقع ان يكون البنك المركزي الاوروبي اكثر حدة في سحب برنامج التيسير الكمي وهو الشيء الذي لا تحبذه الاسواق المالية, بينما قد يكون اليورو الرابح الاكبر في الاسواق في ما لو قام المركزي الاوروبي بالفعل بتخفيف التيسير الكمي بشكل اكبر من التوقعات.

هذا في ما لو فقط اظهرت معدلات التضخم تسارعاً بشكل أكبر خلال الاسابيع المقبلة. عدا عن ذلك, فمن الممكن ان يكون البنك المركزي الاوروبي في حالة من الترقب وتخفيف التيسير الكمي بشكل بطيء

ارقام اليوم

في فرنسا, تشير التوقعات اليوم الى ارتفاع مؤشر اسعار المستهلكين الشهري بأكبر وتيرة له منذ ابريل من العام الماضي, بينما من المتوقع ان يرتفع مؤشر اسعار المستهلكين السنوي الى مستويات 1.7% في فبراير الماضي والذي قد يكون أعلى قراءة لهذا المؤشر منذ اكتوبر من العام 2012؟

اما في ايطالياً, فتشير التوقعات اليوم الى ارتفاع بطيء لمعدلات التضخم خلال شهر فبراير بالمقارنة مع ارقام شهر يناير الماضي. على الرغم من ذلك, إلا ان هذا الارتفاع سيكون الارتفاع الشهري الثالث على التوالي, وهو الشيء الذي لم نشهد له مثيل في ايطاليا منذ منتصف العام الماضي.

اليورو فوق مستويات 1.07 قريباً؟

هناك العديد من الامور التي يجب ان تؤخذ بالحسبان. من الناحية الساسية, الارقام الاقتصادية الاوروبية واحتمالات تخفيف التيسير الكمي ترجح ان نشهد اليورو فوق مستويات 1.07 قريباً.

هذا على الرغم من ان البنك المركزي الاوروبي يريد ان يقوم بتخفيف التيسير الكمي وتمديد فترة التيسير الكمي بنفس الوقت. ما يهم الاسواق في هذه الحالة هو ان سرعة ارتفاع الميزانية العامة للبنك ستصبح ابطأ من قبل والاوال التي سيضخها المركزي الاوروبي اقل مما كانت عليه في السابق وهو ما يعتبر اشارة ايجابية لليورو.

اما من الناحية التقنية, فيحاول اليورو ان يخترق مستويات المقاومة المتمركزة عند مستويات 1.06 منذ تداولات الاسبوع الماضي لكن لم يستطع ان يقوم بذلك الى الان.

على الرغم من ذلك, إلا ان الزخم لازال ايجابي على العديد من المستويات ومن الممكن ان نشهد بالفعل اعادة لاختبار الاختراق من جديد خلال الساعات المقبلة.

المؤشرات التقنية ايضاً لازال ايجابية على معظم المستويات ولازالت بعيدة عن مستويات تشبع عمليات الشراء على الرغم من الارتفاع التدريجي. لكن من المهم اولا ان نشهد اختراق لمتوسط 50 يوم على المستوى اليومي والذي يتمركز حالياً عند مستويات 1.0605 وهو احد الاسباب التي لازال اليورو غير قادر على الارتفاع فوق تلك المستويات الى الان.

الحافز الاساسي للارتفاعات المتوقع قد يأتي خلال تداولات اليوم من خلال الارقام الاقتصادية المنتظرة سواء من فرنسا او ايطاليا, وفي ما لو حصل ذلك, فمن الممكن ان نشهد ارتفاعات اليورو من جديد نحو مستويات 1.07 والتي تمثل متوسط 100 يوم على المستوى اليومي.

سيناريو آخر وارد لليورو خلال الفترة المقبلة وهو الارتفاع بشكل أكبر وخصوصاً وان المؤشر العام للدولار الامريكي حالياً يتداول في ظل نموذج سلبي على المستوى اليومي وهو نموذج الرأي والكتفين والذي في ما لو استمر بالفعل, فمن المتوقع ان ينخفض مؤشر الدولار الى مستويات 100.50 وحتى مستويات 100.0 المهمة.

وفي ما لو حصل ذلك ووصل المؤشر العام للدولار الى المستويات المذكورة, ففي الغالب ما سيكون اليورو فوق مستويات 1.07 خلال الايام المقبلة.

Nour Eldeen Al-Hammoury

نور الدين الحموري لديه اكثر من 10 سنوات من الخبرة في اسواق العملات حيث عمل في العديد من المؤسسات المالية كمحلل لأسواق العملات والاسهم والسندات وغيرها كما تميز بالتركيز ايضاً على تطورات الاقتصاد العالمي, بالاضافة الى قرارات البنوك المركزية وتحليل الاسواق بصورة مشتركة ايضاً (علاقات الاسواق العالمية مع بعضها(.شارك نور الدين في العديد من المؤتمرات والندوات التعليمية في مختلف دول العالم, كما توقع ايضا الازمة المالية العالمية السابقة للعام 2007 قبل حدوثها بفترة ولطالما حذر منها. يستعمل نور الدين انواع كثيرة من التحليل وأهمها تحليل الاسواق بصورة مشتركة وهو ما يعني دمج التحليل التقني والتحليل الاساسي (الاخباري والاقتصادي) معاً مع الارقام الاقتصادية العالمية مع بعضها بعض. نور الدين ضيف دائم في العديد من القنوات الفضائية بشكل يومي تقريبا مثل راديو BBC , قناة BBC World News ,قناة الجزيرة القطرية, قناة CNBC الاوروبية و CNBC العربية, قناة العربية للاخبار ,قناة Bloomberg الامريكية وقناة سكاي نيوز العربية وغيرها.