مكتبة التداول

أهم التحركات السعرية في الأسواق العالمية 21-12-2023

0

الذهب قبيل بيانات النمو الأميركية 

XAUUSD

ارتفع الذهب نحو 2035 دولاراً للأونصة اليوم الخميس، معوضاً خسائر الجلسة السابقة وسط توقعات قوية بأن الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي سيبدأ في خفض أسعار الفائدة العام المقبل، في حين أثارت عمليات البيع الحادة في الأسهم بعض الطلب على الملاذ الآمن. يتطلع المستثمرون الآن إلى بيانات الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي في وقت لاحق من اليوم ومؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي يوم الجمعة لمزيد من التوجيه. وفي الوقت نفسه، انخفض التضخم في المملكة المتحدة في نوفمبر إلى أدنى معدل له منذ أكثر من عامين، مما يعزز احتمال حدوث دورة عالمية لخفض أسعار الفائدة. وفي مكان آخر، حافظ بنك اليابان على سياسته النقدية المتساهلة للغاية، كما ترك بنك الشعب الصيني أسعار الفائدة على الإقراض دون تغيير. 

الأسواق الأمريكية ترتفع بعد جلسة ضعيفة
US-30

ارتفعت العقود الآجلة للأسهم الأمريكية يوم الخميس، وارتفع داو جونز 0.45% نحو 37236 نقطة بعد أن انخفضت المتوسطات الرئيسية بشكل حاد خلال الجلسة الماضية، حيث قام المستثمرون بجني الأرباح بعد ارتفاع استمر قرابة شهرين 

وفي التعاملات العادية يوم الأربعاء، انخفض مؤشر داو جونز بنسبة 1.27%، وانخفض مؤشر ستاندرد آند بورز 500 بنسبة 1.47%، وانخفض مؤشر ناسداك المركب بنسبة 1.5%، مع تسجيل جميع المؤشرات الثلاثة أسوأ خسارة لها في يوم واحد منذ شهور. سيطر الجانب الهبوطي على السلع الاستهلاكية الأساسية والمرافق والخدمات. كما شوهدت خسائر حادة من أسماء التكنولوجيا العملاقة مثل تيسلا (-3.9%)، Nvidia (-3%) وآبل (-1.1%). كما انخفض سهم FedEx بنسبة 12.1% بسبب تقرير أرباح مخيب للآمال، بينما ارتفع سهم Alphabet بنسبة 1.1% بعد الإعلان عن خطط لإعادة تنظيم جزء كبير من وحدة مبيعات الإعلانات التابعة لها والتي تضم 30 ألف شخص.  

الأسواق الأوروبية
GER-40

اتجهت أسواق الأسهم الأوروبية نحو افتتاح منخفض يوم الخميس، مقتفية أثر الخسائر في الأسواق العالمية حيث قام المستثمرون بجني الأرباح بعد الارتفاع القوي الذي بدأ في أواخر أكتوبر. كما يترقب المستثمرون بحذر أرقام الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي اليوم الخميس ومؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي الأساسي يوم الجمعة لتوجيه توقعات السياسة النقدية بشكل أفضل. وانخفضت العقود الآجلة لمؤشر Euro Stoxx 50 بنسبة 0.6% في تداولات ما قبل السوق، في حين ظلت العقود الآجلة لمؤشر FTSE 100 ثابتة كما تراجع داكس قرابة 45 نقطة إلى مستويات 16688 نقطة.  

الكيوي يستقر على ارتفاع
NZDUSD

تداول الدولار النيوزيلندي فوق 0.624 دولار أمريكي، مدعوماً بالتوقعات الحذرة بشأن السياسات النقدية لمجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي. واستفاد النيوزيلندي أيضاً من ارتفاع أسعار السلع الأساسية وسط اضطرابات العرض الناجمة عن هجمات البحر الأحمر واحتمال انخفاض أسعار الفائدة التي عززت توقعات الطلب. محلياً، اعترف محافظ البنك المركزي النيوزيلندي بالضعف المفاجئ في بيانات النمو الأخيرة، مما حفز الرهانات على أنه من الممكن تخفيض أسعار الفائدة. تشهد الأسواق الآن خفضاً لسعر الفائدة من بنك الاحتياطي النيوزيلندي في شهر مايو من العام المقبل. في الشهر الماضي، أبقى بنك الاحتياطي النيوزيلندي سعر الفائدة عند 5.5% لكنه حذر من أن رفع سعر الفائدة مرة أخرى قد يكون ضرورياً إذا ثبت أن التضخم عنيد. 

تراجعات على هانغ سنغ
HK-50

انخفضت أسهم هونغ كونغ 72 نقطة أو 0.43% إلى 16538 في تعاملات صباح يوم الخميس، متراجعة عن جلسة متفائلة في اليوم السابق بعد أن أوقفت وول ستريت ارتفاعاً ممتداً خلال الليل قبيل بيانات الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي للربع الثالث في وقت لاحق اليوم ومؤشر نفقات الاستهلاك الشخصي، وهو المقياس المفضل لدى بنك الاحتياطي الفيدرالي يوم الجمعة. وسيطر التشاؤم على نفسية المستثمرين حيث تبدو الآفاق الاقتصادية للصين لعام 2024 غير مؤكدة وسط ضائقة عقارية طويلة الأمد، ومخاطر ديون الحكومات المحلية، وتباطؤ النمو العالمي، والتوترات الجيوسياسية. كما تزايد الحذر بين المتداولين بينما كانوا ينتظرون قراءة التضخم في هونغ كونغ لشهر نوفمبر الذي أبدى تباطؤ إلى 2.6% على أساس سنوي بينما سجل معدلات صفرية على أساس شهري. 

تداول بأمان مع حماية من الرصيد السالب. افتح حسابك وابدأ الآن!

Leave A Reply

Your email address will not be published.