مكتبة التداول

التحليل الفني اليومي: مؤشر “داو جونز” يختبر قمة ١٥ شهراً

0

الدولار النيوزيلندي يختبر الدعم الرئيسي

يتمسك الدولار الأمريكي بالمكاسب الأخيرة التي حققها أمام نظيره النيوزيلندي بعد بيانات مؤشر مديري المشتريات التي أظهرت أن الولايات المتحدة هي أكثر الاقتصادات مرونة ومقاومة. ويشير التراجع طويل الأمد على جني الأرباح المحققة من الارتفاع السابق، وحالياً يختبر الزوج منطقة الطلب القريبة من ٠.٦١٤٠ حيث قاعدة الارتفاع الذي شهده الزوج في يوليو. ويعد صمود هذه المنطقة مهماً للحفاظ على تحيز الارتداد، وإلا سيعرض كسره الزوج للهبوط نحو قاع التأرجح اليومي عند ٠.٦٠٥٠. ورغم أن حالة ذروة البيع لمؤشر القوة النسبية قد تفضي إلى سلوك شراء الانخفاضات، إلا انه سيتعين على المشترين تجاوز المستوى ٠.٦٢٥٠ أولاً، للبدء في تخفيف الضغط السلبي. 

اليورو يلتمس الدعم

انخفض اليورو لصالح الجنيه الإسترليني بعد أن أظهرت نتائج مؤشرات مديري المشتريات انكماشاً أكبر من المتوقع في منطقة اليورو. ويعمل السعر على توطيد مكاسبه بعد تجاوز المقاومة اليومية عند ٠.٨٦٥٠، وقد يجذب تقاطع المتوسط المتحرك الصاعد على الرسم البياني اليومي بعض الراغبين بالشراء. ولكن يبقى مستوى المقاومة الذي تحول إلى دعم والمستوى ٠.٨٦٠٠ هو المستوى التالي الذي سيتم فيه مراقبة قدرة جانب الشراء على استعادة السيطرة. وإلا فإن من شأن الانخفاض الأعمق أن يهبط بالزوج إلى المستوى ٠.٨٥٥٠. وعلى الجانب الإيجابي لحركة السعر، فسوف يستأنف الارتفاع، في حال تمكن الزوج من تجاوز المقاومة المباشرة عند ٠.٨٦٦٠. 

مؤشر “داو جونز ٣٠” يختبر المقاومة الأقوى

يحافظ مؤشر “داو جونز ٣٠” على ثباته فيما يتحضر المستثمرون لقرار بنك الاحتياطي الفيدرالي بشأن سعر الفائدة يوم الأربعاء. وتمكن المؤشر من مواصلة ارتفاعه بعد أن نجح في تجاوز المقاومة القريبة من ٣٤٥٠٠. ومع وصوله لأعلى مستوى له في ١٥ شهراً عند ٣٥٥٠٠، يظهر مؤشر القوة النسبية القابع في منطقة ذروة الشراء على الرسم البياني اليومي والتباين السلبي للمؤشر تباطؤاً في الزخم الحالي، وهو ما قد ينذر بحدوث تراجع. وسيؤكد الانخفاض دون المستوى النفسي ٣٥٠٠٠ على ذلك. ولكن الارتداد يعني “تصيد الفرص كالمعتاد” لمتابعي الاتجاه. 

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية 

افتح حساب تداول إسلامي بدون فوائد! ابدأ الآن

Leave A Reply

Your email address will not be published.