مكتبة التداول

التحليل الفني اليومي: الدولار الكندي يحصل على زخم صاعد

0 264

الدولار الكندي يخترق مستوى الدعم مقابل منافسه الأمريكي

ارتفع الدولار الكندي في أعقاب صدور بيانات التضخم المرتفعة في شهر مارس. ويشير كفاح الدولار الأمريكي لاستعادة 1.2670 إلى قلة الزخم من جانب الشراء.

فيما أدى انخفاض زوج “الكندي/دولار” دون 1.2540 إلى جولة جديدة من التصفية وأكد أيضاً على تباعد مؤشر القوة النسبية الهبوطي. ويشكل 1.2480 مستوى الدعم التالي، وقد يجذب مؤشر القوة النسبية في ذروة البيع بعض صائدي الصفقات.

ومع ذلك، هناك توقع بتعرض الزوج لضغط بيع شديد حول 1.2645 مع تدهور الحالة المزاجية للسوق. وقد يؤدي التصحيح الأعمق إلى إرسال السعر إلى دون مستوى الدعم الرئيسي عند 1.2400.

النيوزيلندي يختبر مستوى الدعم مقابل الأمريكي

انخفض الدولار النيوزيلندي بعد أن جاء مؤشر أسعار المستهلكين للربع الأول أقل من التوقعات. هذا وكشف كسر زوج “النيوزيلندي/دولار” لمستوى الدعم اليومي 0.6730 عن قلة الاهتمام بالشراء حتى الآن.

في نفس السياق، تحولت المعنويات إلى الحذر بعد أن أظهر الرسم البياني اليومي تقاطعاً هبوطياً مع المتوسط ​​المتحرك. وعلى الرسم البياني لكل ساعة، أدى وضع ذروة البيع لمؤشر القوة النسبية إلى بعض عمليات جني الأرباح عند 0.6720.

كما يشير الاختلاف الصعودي إلى تباطؤ عمليات البيع الحالية. مع ذلك، يحتاج المشترون إلى رفع العروض صوب منطقة العرض بين 0.6820 و 0.6880 قبل أن يعكس الزوج اتجاهه.

النفط ينجح في الارتداد من الدعم

تلقى مزيج برنت دعماً بفضل التراجع المفاجئ في المخزونات. وفي إطار الرسم البياني اليومي، التقطت حركة السعر أنفاسها لتتداول في نمط على شكل العلم بعد صعودها في القطع المكافئ.

الجدير بالذكر يمكن أن يظل الاتجاه الصعودي قائماً طالما ظل دعم 98.00 ثابتاً. فيما دفع اختراق النفط المؤقت مستوى 114.50 البائعين على المدى القصير للتغطية.

علاوة على ذلك، شهد التراجع الأخير طلبات شراء عند مستوى تصحيح فيبوناتشي 61.8٪ (104.20)، بينما يتعافى مؤشر القوة النسبية عائداً إلى منطقة الحياد. وفي حال اختراق النفط أعلى 117.80، سيتمكن من توسيع اندفاعه صوب 127.00.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

هل تود الاستفادة من آراء الخبراء في التداول؟ قم بفتح حسابك الآن 

Leave A Reply

Your email address will not be published.