الأسبوع الحالي: أمل جديد

إلى متى قد يدوم ارتفاع الأصول ذات المخاطر؟

0 108

زوج الدولار/ ين ياباني يتغلب على تحسن المعنويات

إذا ما جاء العام الجديد محملاً بآمال جديدة، فقد يبقى الدولار الأمريكي منخفضاً مقارنةً بنظرائه الأكثر خطورة.

وتعد الأسواق حالياً مدفوعة بحالة من التعافي حتى ولو كانت بالكاد ظاهرة. وطالما أن المعنويات العالمية تميل نحو الأصول الموجهة نحو النمو، فإن الدولار الأمريكي سيكون هو الأقل تفضيلاً.

ويتولى الرئيس الديمقراطي المنتخب “جو بايدن” منصبه في غضون أسابيع قليلة ويتوقع المستثمرون المزيد من إجراءات التحفيز على الطريق، وهو ما من شأنه أن يعزز النفق الهابط الذي يسير فيه الدولار.

ولا يزال الزوج في طريقه إلى أدنى مستوى له في مارس عند ١٠١.٢٠. وعلى الجانب الإيجابي، قد يتوقع المرء ضغط بيعي قوي حول المستوى ١٠٤.٦٠

اليورو يتراجع مقابل الجنيه الإسترليني بعد إتمام صفقة الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة

قد يشهد الجنيه الإسترليني الضوء في نهاية النفق بعد أن أعطى البرلمان البريطاني الموافقة على الصفقة. وقد كان إتمام صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أخيراً بكل تأكيد هو نوع أخبار السوق المطلوبة في هذه الأوقات التي تسيطر عليها حالة عدم اليقين.

ورغم ارتفاع الجنيه بشكل عام، فقد كان الزخم متواضعاً، لأنه كان بمثابة “فوزاً” متواضعاً. وكانت الخدمات المالية في المملكة المتحدة، وهي مساهم رئيسي في اقتصادها، مستبعدة من الصفقة التجارية.

ويتراجع اليورو نحو المستوى ٠.٨٨٦٠، وهو النطاق السفلي من نطاق التداول على مدى ٧ أشهر. وقد يؤدي الاختراق السلبي إلى عمليات بيع نحو مستويات ٠.٨٦. ولكن من المرجح أن يشكل المستوى ٠.٩٢٠٠ تحدياً لأي ارتداد.

الدولار الأسترالي يرتفع مقابل الين الياباني إلى أعلى مستوى له في ٢٠ شهراً

من كان ليصدق قبل ستة أشهر من الآن أن الدولار الأسترالي سينهي العام بالقرب من أعلى مستوى له في عشرين شهراً؟ ولقد أشارت الزيادة المستمرة في الدولار الأسترالي إلى وجود انقسام بين حالة عدم اليقين في الغرب والانتعاش الحاصل في الشرق حيث يمكن لأستراليا الاعتماد على شركائها التجاريين الرئيسيين.

من المؤكد أن أخبار حملات التطعيم القادمة قد ضخت جرعة قوية من الثقة في معنويات المستثمرين. وتعد حركة الأسعار المستدامة فوق مستوى مارس علامة على أن الأسواق قد تجاوزت الوباء.

وقد يؤدي الاختراق فوق أعلى مستوى في أبريل ٢٠١٩ عند ٨٠.٥٠، إلى المستوى ٨٢. وعلى الجانب الهابط، يعد المستوى ٧٧.٥٠ هو الدعم الفوري الذي يتعين على المضاربين على الارتفاع مراقبته.

الدولار الكندي يرتفع مقابل الفرنك السويسري رغم معاناة جاره الأمريكي

رغم أن الرغبة في المخاطرة قد دفعت عملات السلع الأساسية مثل الدولار الأسترالي إلى مستويات مرتفعة جديدة، فإن حركة الدولار الكندي تتضاءل بالمقارنة. وقد يكون الأداء الباهت راجعاً لقربها من بؤرة الوباء في الولايات المتحدة، حيث قد يكون للصراع الاقتصادي الأخير تأثير دائم على الصادرات الكندية.

قد يجد الدولار الكندي عزاءً في الارتفاع الذي بلغته أسعار النفط والتي قد ارتفعت مرة أخرى إلى مستوى مارس، مما يوفر أرضية فعالة لسعر الصرف.

وكان الزوج في مسار الانتعاش من ٠.٦٦٠٠. ويعد المستوى ٠.٧٠٢٠ مقاومة حاسمة يتوجب التغلب عليها إذا أراد المشترون تغيير الموقف.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

مهتم بتداول الدولار الكندي؟ افتح حسابك الحقيقي الآن

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.