هبوط المعادن رغم عمليات البيع الحاصلة في كل من الأسهم والدولار الأمريكي

0 49

الذهب

واصلت أسعار الذهب تراجعها هذا الأسبوع على الرغم من ضُعف أسواق الأسهم والدولار الأمريكي.

لقد كان أسبوعاً صعباً بالنسبة للمتداولين. وكان ترسيخ فهم لاتجاه الأسواق أمراً صعباً نظراً لمجموعة الموضوعات التي تقاتل من أجل فرض الهيمنة في الوقت الحالي.

فمؤخراً، كانت المخاوف بشأن الموجة الثانية المتنامية من مرض كوفيد سبباً في التفاؤل في الاستجابة للأخبار المتعلقة بلقاحات كوفيد.

وعلى مدى الأسبوعين الماضيين، أعلن عدد من الشركات نجاحها في تجارب كوفيد الخاصة بهم.

ابدأ بتداول الذهب الآن بأفضل الفروقات السعرية

حيث أعلنت شركات مثل “فايزر” و “مودرنا” و “أسترازينيكا” عن مزاعم حول فاعلية أدويتها بنسب تزيد عن ٩٠٪.

ومع ذلك، فقد بات من الواضح أن اللقاحات لن تقدم حلاً فورياً ونهائياً للوباء الذي كان يأمله الكثيرون. ونتيجة لذلك، قامت الأسواق بالتصحيح مقابل الارتفاعات الأولية.

وينتظر المتداولون الآن مزيداً من التفاصيل بشأن الموافقة على الأدوية وطرحها من قبل مختلف الحكومات.

وفي هذه الأثناء، تستمر الانتخابات الأمريكية في التأثير على حركة الأسعار.

وعلى الرغم من عدم اعتراف “ترامب” حتى الآن بخسارته، فقد ضمن “بايدن” في تأمين النصر. ولذلك، يركز المتداولون الآن على احتمالات التوصل إلى اتفاق لتحفيز الاقتصاد في الأمد القريب.

ولكن يبدو من غير المرجح أن يتم الاتفاق على مثل هذه الصفقة حتى يؤدي “بايدن” اليمين في ٢٠ يناير.

تواصل أسعار الذهب التحرك في نمط الوتد الهابط

بعد الانعكاس السلبي من المستوى ٢٠٧٣.٧٤ والاختراق عبر خط الاتجاه الصاعد من أدنى مستويات عام ٢٠٢٠، يستمر السعر في التداول على هبوط ضمن نمط الوتد الهابط.

ويمكن اعتبار هذا الهيكل بمثابة علم صعود تصحيحي بينما يستقر السعر فوق ١٨٢٦.٧١ مع إبقاء التركيز منصب على الاختراق للأعلى في نهاية المطاف.

الفضة

كانت أسعار الفضة قد تداولت على نطاق واسع متوافقة مع حركة سوق الذهب هذا الأسبوع، حيث انخفضت على مدار الأسبوع.

وفضلاً عن الضغط السلبي الناجم عن انخفاض أسعار الذهب، لم تتمكن الفضة من الاستفادة من ضعف الدولار الأمريكي هذا الأسبوع.

ويأتي هذا نتيجة للانخفاض المتزامن في أسعار الأسهم والذي أضاف المزيد من الضغط السلبي على الفضة.

وساعدت أخبار اللقاح الأخيرة على تعزيز أسعار الفضة وسط توقعات بزيادة الطلب الصناعي.

غير أن الانخفاض اللاحق في أسعار الأسهم قد أعاق هذه الخطوة في الوقت الحالي.

 مقاومة خط الاتجاه تحد من ارتفاع الفضة

تم الحد من تحركات أسعار الفضة الإيجابية مؤخراً عند إعادة اختبار خط الاتجاه الصاعد المخترق بالإضافة إلى اختبار خط الاتجاه الهابط من أعلى مستويات العام.

وفي الوقت الحالي، يبقى التركيز منصب على اختراق نحو الأعلى في نهاية المطاف طالما يستقر السعر فوق المستوى ٢٢.٣٢٠٥

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.