تبدو أسعار الذهب عرضة لانعكاس أعمق!

0 78

الذهب

عاد المعدن الأصفر تحت الضغط هذا الأسبوع وسط انتعاش الدولار الأمريكي.

ويأتي ارتفاع الدولار على الرغم من فشل محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة لشهر يوليو في الإشارة إلى استعداد بنك الاحتياطي الفيدرالي لوضع إطار زمني لرفع أسعار الفائدة.

ففي الاجتماع الأخير، أشار المحضر أن بعض الأعضاء يؤيدون تقديم رؤية أوضح عن الوقت الذي يمكن فيه رفع الأسعار مرة أخرى. ولكن محضر يوم الأربعاء لم يقدم أي متابعة لهذا الموضوع.

بل إن بنك الاحتياطي الفيدرالي كرر ببساطة رسالة قلقه بشأن التوقعات الاقتصادية للولايات المتحدة بعد كوفيد-١٩.

ابدأ بتداول الذهب الآن بأفضل الفروقات السعرية

ولم تكن بيانات هذا الأسبوع في مصلحة الدولار بشكل خاص. فقد جاء مؤشر فيلادلفيا الفيدرالي الصناعي أقل من التوقعات كما جاءت مطالبات البطالة الأسبوعية أعلى من المتوقع أيضاً.

وعلى الرغم من البيانات الضعيفة ومحضر اجتماع لجنة السوق المفتوحة المتشائم، تمكن الدولار من عكس خسائره هذا الأسبوع. ليعود الآن الدولار للتداول في المنطقة الخضراء حتى وقت كتابة هذا التقرير.

وتنخفض الأسعار إلى ما دون سعر افتتاح الأسبوع.

أسعار الذهب تسجل قمة منخفضة

ارتدت أسعار الذهب من أعلى مستوياتها الأخيرة والتي سجلت حول المستوى ٢٠٧٣.٧٤.

وبعد تحرك قصير دون مستوى ١٩١٩.٩٢، فمن المحتمل أن يكون السعر الآن قد سجل قمة منخفضة أعلى مستوى ١٩٨٠.٦٦ مباشرة.

وإذا اخترق السعر ما دون خط الاتجاه الصاعد، فقد يشير ذلك إلى بداية انعكاس أوسع يستهدف المستوى ١٨٢٦.٧١ مبدئياً.

الفضة

تمكنت أسعار الفضة من البقاء في المنطقة الخضراء هذا الأسبوع، ولو بهامش ربح ضئيل.

وعلى الرغم من حركة الهبوط في الذهب والتي مارست ضغطاً سلبياً على الفضة، فإن السوق كان صامداً بفعل القوة المرنة في أسعار الأسهم.

فقد بقيت الأسهم ولا سيما الأسهم الصناعية، مدعومة بشكل جيد خلال الأسابيع الأخيرة.

وقد سلطت أحدث مجموعة من مجموعات بيانات مؤشر مديري المشتريات الضوء على التعافي المتواصل في التصنيع العالمي. وقد ساعد هذا في الحفاظ على توقعات الطلب على الفضة مرتفعة.

أسعار الفضة تبقى إيجابية خلال الأسبوع

على الرغم من الانعكاس القوي الذي بدأ قبيل اختبار ٣٠.١١١٧ في وقت سابق من هذا الشهر، فقد شهدنا الأسعار تخترق لفترة وجيزة أدنى المستوى ٢٥.١٠١٨.

ولاقى الانخفاض اهتماماً بالشراء، وانعكس السعر مرة أخرى منذ ذلك الحين أعلى المستوى.

ولكن في الوقت الحالي، لا يزال الانتعاش محكماً بمستوى المقاومة ٢٧.٤٥٠٢.

وبينما يصمد هذا المستوى، لا يزال هناك خطر من حدوث حركة سلبية أخرى. وعلى الجانب السلبي، فإن أي اختراق إضافي دون المستوى ٢٥.١٠١٨ سيفتح الطريق لاختبار المستوى التالي ٢٠.٤٠٥٠.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.