ارتفاع أسواق المعادن مع انهيار الدولار

0 81

الذهب

لقد كان أسبوعاً مذهلاً آخر للمعدن الأصفر والذي اخترق وسجل مستويات قياسية جديدة.

ويساعد استمرار عمليات البيع على الدولار الأمريكي في الحفاظ على أسعار الذهب مدعومة وكذلك المخاوف المستمرة بشأن المخاطر المتزايدة لحدوث موجة ثانية من فيروس كوفيد-١٩.

وفي الأسبوع الماضي، أكد بنك الاحتياطي الفيدرالي بشدة على قدر كبير من حالة عدم اليقين في إطار توقعاته للاقتصاد. ولقد سعى البنك المركزي الأمريكي إلى طمأنة الأسواق من خلال استعداده ورغبته في اتخاذ مزيد من الإجراءات إذا لزم الأمر.

فضلاً عن ذلك، وفي ضوء العدد المتزايد من الولايات التي تعيد فرض تدابير الإغلاق هناك، فإن السوق قد توقعت على نطاق واسع المزيد من التيسير هذا العام. ومع ثبات التوقعات حول أسعار الفائدة الأمريكية على الجانب السلبي، فإن الذهب لديه مجال كبير للارتفاع أكثر في ظل بيئة التضخم الضعيفة للغاية.

ابدأ بتداول الذهب الآن بأفضل الفروقات السعرية

أصبح المشهد الطبيعي لـ كوفيد-١٩ أكثر قتامة هذا الأسبوع. حيث أبلغت المزيد من البلدان عن زيادة في عدد الوفيات بالإضافة إلى إجراءات جديدة لمكافحة انتشار الفيروس.

وحتى الآن، يبدو من غير المرجح أن نشهد العودة إلى عمليات الإغلاق على مستوى البلاد بالكامل. وهذا من شأنه أن يساعد على تجنب التأثير الأكثر حدة على الاقتصاد.

ولكن مع مراقبة السلطات والمسؤولين للوضع عن كثب، فقد يتغير هذا بسهولة. وأي إشارة إلى أن مثل هذه الظروف قد تعود إلى الظهور من جديد من شأنها أن تفرض ضغوطاً صعوديه قوية على الذهب.

مستوى قياسي جديد للذهب

اخترقت أسعار الذهب هذا الأسبوع أعلى تكوين قمة الوتد الصاعد وأيضاً فوق المستويات القياسية السابقة عند ١٩٨٠.٦٦.

وبينما تبقى الأسعار فوق هذا المستوى، ينصب التركيز على استمرار الاتجاه الصاعد، مع احتمالية أن تجد أي عمليات إعادة اختبار لتلك القمم السابقة الدعم. وإذا ما شهد السعر أي تصحيح دون ذلك المستوى، فإن الدعم التالي الذي يجب مراقبته سيكون مستوى ١٩٨٠.٦٦.

الفضة

استمرت أسعار الفضة في الارتفاع هذا الأسبوع أيضاً مع دعم الأسعار بمزيج مثالي من ارتفاع أسعار الذهب وارتفاع أسعار الأسهم وضعف الدولار الأمريكي.

ومع غالبية الشركات التي أبلغت عن أرباح في الولايات المتحدة قد تجاوزت التوقعات، فقد أصبحت توقعات الأسهم أكثر إيجابية. وهذا بدوره يساعد على ارتفاع أسعار الفضة.

الفضة تخترق مستوى المقاومة طويل المدى

تجاوزت أسعار الفضة الآن أعلى المستوى الرئيسي طويل الأجل عند ٢٧.٤٥٠٢، والذي شكل أدنى مستوياتها في عامي ٢٠١١ و٢٠١٢. وبينما لا يزال السعر أعلى هذا المستوى، فإن التركيز ينصب على مواصلة الارتفاع نحو مستوى المقاومة الرئيسي التالي عند ٣٠.١١١١.

وإذا ما شهد السعر أي تراجع دون هذا المستوى، فإن المنطقة التالية التي يجب التركيز عليها ستكون الدعم عند المستوى ٢٥.١٠١٨.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.