المتوقع لمبيعات التجزئة الأسترالية والكندية

0 56

إن المحور الرئيسي لتتبع التعافي الاقتصادي في مرحلة ما بعد فيروس كورونا يتلخص في العودة إلى طلب المستهلكين. وبوسعنا أن نقيس هذا الأمر من خلال بيانات مبيعات التجزئة.

ومن بين المخاوف بشأن احتمال “تراجع ثاني” في الأسواق هو ألا يعود الطلب بالسرعة الكافية لكي تستعيد الشركات الربحية.

ويجب أن تعود مبيعات التجزئة إلى ما يقرب من مستويات ما قبل فيروس كورونا لكي نقول إن التعافي قد تحقق بالفعل.

وبعد التجربة في الصين، فهناك فرضية مفادها أنه مع إعادة فتح المتاجر، لابد أن يكون هناك “ارتفاع” كبير في شراء المستهلك بسبب الطلب المكبوت.

مهتم بتداول الدولار الكندي؟ افتح حسابك الحقيقي الآن

تظهر الإحصائيات التي تتبعها مجلة “The Economist” إلى أن المستهلكين يستخدمون فيروس كورونا كفرصة للادخار بمستويات غير مسبوقة. وفي الواقع، إن متوسط المدخرات يزداد حتى مع خسارة الناس لدخلهم.

وإذا استمر هذا الاتجاه حتى بعد توقف عمليات الإغلاق، فقد يكون لدينا انخفاض في الاستهلاك في المستقبل. وهذا قد يؤثر بشكل كبير على النمو الاقتصادي.

كذلك، من دون زيادة في مبيعات التجزئة، فمن غير المحتمل أن يكون هناك ارتفاع كبير في التضخم الذي سيؤدي لدفع البنوك المركزية إلى رفع أسعار الفائدة.

وقد تعرضت دول الشرق الأقصى للفيروس أولاً، وهي جديرة بالاهتمام بشكل إضافي لمعرفة كيف تتطور كنموذج محتمل لبلدان نصف الكرة الغربي.

توقعات المبيعات الأسترالية

في أوائل شهر مايو، اتخذت أستراليا أول الخطوات الرئيسية لإعادة فتح متاجر التجزئة غير الضرورية.

ولا تزال بعض الأماكن مغلقة، مثل النوادي الليلية. لذلك، لا نتوقع حقاً أن تعود مبيعات التجزئة إلى المستويات الطبيعية حتى الآن. ويتعين علينا أيضاً أن نضع في اعتبارنا أن مبيعات التجزئة بلغت ذروتها قبل توقع عمليات الإغلاق.

وبحلول نهاية أبريل، انخفضت مبيعات التجزئة الأسترالية بنسبة ١٠.٧٪ عن المعدل الطبيعي. وهذا يعني أننا بحاجة إلى رؤية نمو بنسبة ١١.٩٪ على الأقل في مبيعات التجزئة للعودة إلى المستويات السابقة.

ومن المتوقع أن تصل مبيعات التجزئة الأسترالية في مايو إلى -٣٪، مقارنة بـ -١٧.٧٪ سابقاً.

توقعات نتائج كندا

كانت كندا أيضاً في طور عملية إعادة فتح في مايو. ولكنها بدأت بعد أستراليا.

وبوسعنا أن نتوقع أن تكون وتيرة الانتعاش أقل بقليل من البلدان الأخرى.

ومع ذلك، هناك توقع بأن كندا قد يكون لديها المزيد من الطلب بسبب عدم وجود زيادة في “المخزون” في المبيعات قبل عمليات الإغلاق.

وأثناء انتشار الجائحة، انخفضت مبيعات التجزئة بنسبة ١٠.٠٪. وهذا يعني أننا بحاجة لرؤية انتعاش بنسبة ١١.٠٪ للعودة إلى مستويات ما قبل فيروس كورونا.

والإجماع على التوقعات هو أن مبيعات التجزئة الكندية ستسجل انخفاضاً إضافياً بنسبة -١٥.١٪ مقارنةً بنسبة -١٠٪ السابقة. وباستثناء السيارات، فمن المتوقع أن يكون الانخفاض أكثر تواضعاً، بانخفاض قدره -١٣.٥٪ مقارنة بـ -٠.٤٪ سابقاً.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.