مكتبة التداول
EUR
$1.07
(-0.23%)
GBP
$1.26
(-0.47%)
AUD
$0.72
(-0.99%)
JPY
$0.01
(-0.16%)
TRY
$0.06
(-0.1%)
INR
$0.01
(-0.01%)
SGD
$0.73
(-0.44%)
MYR
$0.23
(-0.43%)
JOD
$1.43
(-0.23%)
KWD
$3.31
(-0.23%)
SAR
$0.27
(-0.23%)
AED
$0.28
(-0.23%)
QAR
$0.28
(-0.23%)
OMR
$2.64
(-0.23%)
EGP
$0.06
(-0.23%)

كيف تحدد مناطق الإنعكاس القوية في سوق الفوركس؟

0 1,262

قد تتفاجأ لمعرفة عدد الطرق المتاحة لتحديد الانعكاسات في أسواق الفوركس.

حيث أن هناك أسلوب في تداول فوركس يعتمد بالكامل على استخدام الانعكاسات للدخول والخروج من السوق.

دعنا نتعرّف على أهم ما يجب معرفته حول الانعكاسات، وكيف يمكننا نحن متداولوا العملات الاستفادة القصوى منها.

بحكم التعريف، الانعكاسات بسيطة للغاية. حيث يتشكل الانعكاس عندما يسير السوق في الاتجاه المعاكس لاتجاهه الحالي او الاتجاه الذي كان يتحرك فيه من قبل.

والحيلة بالطبع، هي اكتشاف الإنعكاسات فور وقوعها. ويمكن أن يكون هذا صعباً بعض الشيء.

ارتداد أم انعكاس؟

يميل سوق الفوركس إلى التحرك صعوداً وهبوطاً حتى مع اتجاهه في اتجاه معين. على سبيل المثال، إذا كان الارتفاع صاعداً، فستكون هناك تحركات ارتدادية إلى الأسفل، قبل أن يعود إلى الاتجاه الصاعد.

لذلك، لا يكمن الموضوع في رؤية تحول السوق، ولكن معرفة ما إذا كان مجرد ارتداد أم انعكاس فعلي.

لكن، من وجهة نظر استراتيجية، ما مدى أهمية ذلك؟

هنا، ستشكل الأطر الزمنية المختلفة المستخدمة من قِبل المتداول فرقاً، حيث إنه على سبيل المثال، سوف يظهر الاسترداد على الرسم البياني اليومي على إنه انعكاس على الرسم البياني للساعة. لذا، يمكن أن يكون ارتداد على إطار زمني ما انعكاساً لآخر، والعكس صحيح.

تحديد هوية الاتجاه

إذاً، نحن لا نريد معرفة متى يكون هناك تصحيح لتجاهله؛ لكننا نريد أن نعرف إذا كان تصحيح أم انعكاساً للاتجاه، ودمج كل منهما في إستراتيجية التداول الخاصة بنا.

فما الفرق؟

يحدث التصحيح عادة بعد تحرك السعر الكبير. ويُعرف بأنه قصير المدى وينتهي بشكل أسرع من حركة السعر السابقة. لا يوجد أي تغيير في الأساسيات (إنها حركة فنية) وتوازن الشراء / البيع يميل لصالح الاتجاه الذي يؤدي إلى التصحيح.

يمكن أن يحدث الانعكاس في أي وقت. إنه طويل المدى ويمكن أن يتجاوز حركة السعر السابقة. في كثير من الأحيان تتغير الأساسيات، وغالباً ما يكون السبب هو التغيير في الأساسيات. ويكون توازن الشراء / البيع ضد الاتجاه الذي يؤدي إلى الانعكاس.

أسباب تفضيل مؤشر فيبوناتشي

الطريقة الأكثر شيوعاً لتحديد عمليات الاسترداد في تداول الفوركس هي استخدام مستويات فيبوناتشي. هذه هي النقاط “الطبيعية” التي يعود إليها السوق خلال عملية التصحيح. كما يساعدك هذا أيضاً في تحديد الانعكاس في حالة اختراق السوق لهذه المستويات.

غالباً ما نستخدم مؤشر فيبوناتشي بالتزامن مع النقاط المحورية.

يتم احتساب نقاط التحول “Pivot” بواسطة حركة السعر في الفترة السابقة. ويتم استخدامها من قِبل كل من متداولي الفوركس في النطاق والكسر لضبط جني الأرباح ووقف الخسارة وحتى الصفقات المفتوحة. وبالتالي، فهي من النقاط الأقوى في السوق.

والطريقة الثالثة لتحديد المناطق المحتملة للانعكاس هي خطوط الاتجاه ومتوسطات التحرك البسيطة على المدى الطويل. وهذا لأن متداولي الفوركس سيركزون مراكزهم حول هذه المناطق، وسيجعلون من الصعب على السوق تجاوزها.

الارتداد والذهاب

عادة ما يرجع الانعكاس في حركة الاتجاه إلى التغييرات في الأساسيات أكثر من التغييرات الفنية. ومع ذلك، إذا كان السوق عالقاً عند نقطة معينة، فقد يسهّل ذلك على الأساسيات تغيير حركة السعر.

غالباً ما يصل السوق إلى مستوى، وينعكس، ثم يعود إلى اتجاهه السابق (الارتداد ثم الاختراق) أو يواصل التحرك في الاتجاه الجديد (الانعكاس). على الرغم من أن التحليل الفني يمكن أن يكون مفيداً في مساعدتك في تحديد حركة السعر التي تتوافق مع الانعكاس، على المستوى الأساسي، فإن أفضل طريقة لمعرفة متى يمكن أن يحدث الانعكاس هي تتبع التقويم الاقتصادي ومعرفة ما إذا كانت البيانات الأساسية لزوج عملتك تحتوي على تغير.

المقالة مترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

Leave A Reply

Your email address will not be published.