الدولار يعزز موقعه كملاذ آمن

في ظل تصاعد الإضطرابات بالأسواق الناشئة

0 3

إرتفع الدولار الأمريكي نحو أفضل مستوياته في أسبوعين وبنسبة تزيد عن 0.55% خلال جلسات اليوم الثلاثاء. حيث أضافت إرتفاعات الورقة الخضراء لليوم الرابع الضغط إلى أسهم الأسواق الناشئة, وتوجه مقياس العملات إلى أدنى مستوى إغلاق لها هذا العام.

  • مؤشر عملات وأسهم الأسواق الناشئة عند أقل مستوى منذ مايو 2017 (مقارنة) الدولار الأمريكي

حيث يتحول المستثمرون التركيز إلى الولايات المتحدة ،بعد إستأناف التداول بعد عطلة عيد العمال, والتي أثارت خلالها الإجراءات المالية العاجلة في الأرجنتين قلقاً بشأن المزيد من التقلبات في الأسهم والعملات في الأسواق الناشئة. بالإضافة لترقب بيانات سوق العمل الأمريكي يوم الجمعة, وترقب تحرك البنك الإحتياطي الفدرالي الذي قد يتجه نحو رفع سعر الفائدة في أواخر سبتمبر.

  • إرتفاع التوقعات بأكثر من 95% نحو توجه البنك الفدرالي الأمريكي لرفع الفائدة في سبتمبر الجاري

ليعزز الثقة بالدولار مما ترك تراجع الين والذهب المستثمرين مع القليل من الملاذات. كما إنخفض مؤشر MSCI للأسواق الناشئة بنسبة 0.3% ليصل إلى أدنى مستوى له في أكثر من أسبوعين.

وتراجعت الأسهم مع إستمرار التوترات التجارية وتعرضت الأسواق الناشئة لضغوط مع إنتشار الإضطرابات في العملات من تركيا بعد أزمتها مع الولايات المتحدة وإرتفاع التضخم وتحديات أردوغان لرفع الفائدة.

قم بفتح حساب حقيقي وخذ خطوتك الأولي للتداول

أيضاً الأرجنتين مع تجاوز البيزو الأرجنتيني الليرة ليصبح أسوأ عملة في الأسواق الناشئة هذا العام, وإلى جنوب أفريقيا حيث شهدت عملة الراند أسوأ أداء حيث دخلت البلاد في حالة ركود.

  • مؤشر عملات الأسواق الناشئة عند أقل مستوى منذ مايو 2017

حيث يعانى رئيس جنوب أفريقيا سيريل رامافوزا بشكل غير متوقع من نفس البداية الخاطئة التي كان سلفه قبل تسع سنوات, وهي الركود في الأشهر الستة الأولى له في منصبه. فقد لإنكمش الإقتصاد بنسبة-2.6% في الربع الأول لمتد للربع الثاني بمقدار -0.7%. مما دفع إقتصاد أفريقيا الأكثر تصنيعاً إلى الركود الأول منذ عقد تقريباً.

مع ذلك, مددت عملة الراند الجنوب أفريقي خسائرها لتتعرض بالفعل للضغط في الأسابيع الأخيرة كجزء من هبوط في عملات الأسواق الناشئة. فهذه الأخبار هي إنتكاسة للرئيس الجديد الذي أدى صعوده في أعقاب عصر جاكوب زوما الذي عصف بالفساد في بداية الأمر إلى إثارة هذا التفاؤل الذي أطلق عليه “رامافوريا”.

  • نمو الإقتصاد الجنوب أفريقي يحقق أكبر ركود في عقد خلال النصف الأول في 2018

ضغوطات الحرب التجارية

كما قد تضيف المخاوف إلى الأداء المتفوق للأسواق المتقدمة, والتي تقدمت خلال الصيف على الرغم من صفقات التجارة من الرئيس دونالد ترامب مع المكسيك. في هذه الأثناء يجري المفاوضون التجاريون الأمريكيون محادثات صعبة مع نظرائهم الكنديين حول مراجعة إتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية, والتي وافق عليها بالفعل كل من الولايات المتحدة والمكسيك.

حيث يواجه جهد الرئيس دونالد ترامب لإجبار كندا على التوقيع على نافتا جديدة بشروطه عقبات جديدة بفضل المعارضة المتزايدة في الداخل لتهديده بعدم المضي قدماً بدون الجارة الشمالية للولايات المتحدة, وذلك دفعه لبدء التحديات في تغريدة له على تويتر يصرح فيها.

  • تهديد الرئيس دونالد ترامب للأطراف التي لا تريد خروج كندا من إتفاقية التجارة لأمريكا الشمالية

“لا توجد ضرورة سياسية لإبقاء كندا في إتفاق نافتا الجديد. إذا لم نقم بإقامة صفقة عادلة للولايات المتحدة بعد عقود من الإساءة فسوف تخرج كندا. يجب ألا يتدخل الكونغرس في هذه المفاوضات أو سأقوم ببساطة بإنهاء إتفاقية التجارة الحرة لأمريكا الشمالية (نافتا) بالكامل, وسنكون في وضع أفضل بكثير ”

وتبدأ المعركة مع كندا في الوقت الذي يستعد فيه البيت الأبيض لطرح تعريفات جديدة على منتجات من الصين تشكل حوالي 200 مليار دولار في التجارة السنوية في أهم مجموعة من الرسوم التي تستهدف بكين. حيث تنتهي فترة التعليق العام يوم الخميس, وقال أشخاص مطلعون على مداولات البيت الأبيض الأسبوع الماضي إن الرئيس ترامب حريص على التحرك بعد ذلك بوقت قصير وقد قالت الصين بالفعل أنها سترد.

على الرغم من العناوين السلبية من تصاعد توترات الحرب التجارية إلى الإضطرابات في الأسواق الناشئة ساد السلام مع مؤشر ستاندرد آند بورز 500 محققاً أعلى مستويات تاريخية له في نهاية أغسطس. مع العلم, أنه لم يتأرجح أكثر من 0.8% في أي يوم معين مسجلاً أهدأ شهر في أغسطس بهذا الإجراء منذ عام 1967.

  • مؤشر ستاندرد آند بورز 500 يحقق أعلى مستويات تاريخية له مع أقل تذبذب في شهر منذ أكثر من 50 عام

النظرة الفنية

إستطاع الدولار بأن يحافظ على تداولاته أعلى مستوى الدعم عند 94.40 مع بداية جلسات سبتمبر وأعلى مستويات 38.2% فوبوناتشي من أقل مستوى شهده الدولار منذ إنتخاب دونالد ترامب كرئيس أمريكي. كما مع عودة الإطرابات للأسواق في ظل الحرب التجارية وإطراب الأسواق الناشئة وإستمرار البنك الفدرالي في سياسته التشديدية.

قد يستمر الدولار بتعزيز مكاسبه في حالة حفاظه على تداولاته أعلى 94.10. حيث قد يواجه مستوى مقاومة أولية عند 96.05 نسبة 50.0% فوبوناتشي, ومع أي إغلاق يومي أعلاها يعزز بالسعر لإستهداف مستويات97.45 ثم 97.85 نسبة تصحيح 61.8% لمستويات فوبوناتشي.

  • مؤشر الدولار يعزز مكاسبه في أول أسبوع مع بداية تداولات سبتمبر (مؤشر زمني يومي)

بينما أي تداولات ما دون 94.10 يضع الدولار تحت المزيد من الضغط لإختبار مستوى سعري عند 92.50 متوسط متحرك 200 يوم. ما دون هذا المستوى سوف يواجه المؤشر مستوى دعم محوري للمدى الطويل عند 91.93 نسبة 23.6% فوبوناتشي .

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر