النفط الخام يعزز مكاسبه بعد أطول خسارة منذ 2015.

Posted on

نجح النفط الخام الأسبوع الماضي بالتداول أعلى من 69 دولار للبرميل ليسجل بذلك إرتفاع يومي أكثر من 1.5% أيضاً على أساس أسبوعي بنسبة تبلغ أكثر من 4.5٪, وهو أول تقدم في شهرين. حيث إن إحتمال وجود عقوبات من الولايات المتحدة  على إيران قد تؤدي إلى إمدادات صعبة إلى بحر الشمال, وهذا ساعد على إستعادة الطلب على النفط هذا الأسبوع بعد أطول سلسلة هبوط منذ عام 2015.

 مكاسب النفط الخام

  • النفط الخام يحقق أول مكاسب أسبوعية بعد تراجع متتالي خلال 7 أسابيع وأطول سلسلة تراجع منذ 2015

كما أظهرت أحدث البيانات الواردة من الولايات المتحدة الأمريكية أن المخزونات النفط الخام إنخفضت بأكثر من توقعات السوق مقدار 5.836 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 17 أغسطس 2018, وبعد إرتفاع 6.805 مليون في الأسبوع السابق ومقارنت بتوقعات السوق بإنخفاض 1.6 مليون برميل.

مكاسب النفط الخام

  • معدل التغيير بمخزونات النفط الخام الأمريكي خلال الأسابيع السابقة

العقوبات الأمريكية على إيران

تعززت مكاسب النفط خلال الأسبوع الماضي مع حالة عدم اليقين بشأن الكيفية التي ستتأثر بها صادرات إيران ثالث أكبر منتج في أوبك مع فرض عقوبات أمريكية وشيكة مما يهدد الإمدادات في بحر الشمال وعلى حقول توتال من الإضرابات العمالية.

حيث إن خطر تعطل الإمدادات مع إنكماش مخزونات الولايات المتحدة هو تخفيف الضغط على النفط الخام الذي إنخفض في منتصف أغسطس إلى أدنى مستوى خلال أكثر من شهرين, وبالإضافة إلى الإضطرابات في الأسواق الناشئة.

حيث أظهر تقرير من FGE للإستشارات الصناعية يتوقع أن تنخفض صادرات النفط الإيرانية إلى أقل من مليون برميل في اليوم بحلول منتصف العام المقبل بعد أن فرضت الولايات المتحدة عقوبات إستهدفت النفط الخام في أوائل نوفمبر, وقالت الشركة في مذكرة بتاريخ 23 أغسطس إن شركة الخليج الفارسي شحنت نحو 2.5 مليون برميل يومياً من الخام والمكثفات حتى الآن هذا العام.

أثار الحرب التجارية على أسعار النفط

أن نزاع الحرب التجارة بين الولايات المتحدة والصين كلها علامات تشير على أن أوبك سوف تملأ أي فجوة في الإمدادات المحتملة قد أدت إلى إنخفاض الأسعار بالسابق كما ساهم في الإنخفاض الدولار الأمريكي مما قلل من جاذبية السلع المسعرة بالعملة, ولكن المزيد من الإرتفاعات ستقع تحت الضغط حيث أن القضايا السياسية مثل الحرب التجارية ما زالت مستمرة.

بقي المستثمرون الذين كانوا يأملون في نشر أخبار جيدة حول التجارة العالمية محبطين بعد فشل الولايات المتحدة والصين في إحراز تقدم خلال يومين من المحادثات مما زاد من إحتمال حدوث تصعيد في التعريفات الجمركية التي تهدد النمو العالمي, ويضعف الطلب على الطاقة.

من جهة أخرى, إنتقل التركيزالأسبوع الماضي إلى سياسة البنك الإحتياطي الفدرالي حيث يتشبث سماسرة السندات بمراهنات على رفع سعر الفائدة بحلول نهاية العام. حيث يتحدون الإضطرابات في الأسواق الناشئة والتوترات التجارية والرئيس الأمريكي الذي دفع علناً بأفكار السياسة في البنك الفدرالي قبل أيام من حديث جيروم باول رئيس الفدرالي يوم الجمعة.

مكاسب النفط الخام

  • مازالت تشير توقعات المستثمرين لرفع الفائدة مرتين هذا العام أكثر من 55.% مقارنة 45.0% في العام المقبل.

حيث قال رئيس البنك الفدرالي جيروم باول في تصريحات أعدت لندوة السياسة السنوية لمجلس الإحتياطي الفيدرالي لمدينة كانساس سيتي في جاكسون هول بولاية وايومنغ. إن أساسيات التوسع الإقتصادي الأمريكي تبدو قوية وتدعم حالة إستمرار الزيادات التدريجية لأسعار الفائدة, وذلك لإبقاء التضخم تحت السيطرة.

مع العلم قد أجتذبت هذه السياسة غضب الرئيس دونالد ترامب, والذي قال لرويترز في مقابلة أجريت معه في الآونة الأخيرة إنه “غير مسرور” من سياسة التشديد النقدية من البنك الإحتياطي الفدرالي.

مكاسب النفط الخام

  • تراجع مؤشر الدولار وسندات الخزانة لأجل 10 سنوات بعد تصريحات جيروم باول

أدت تلك التصريحات يوم الجمعة الماضية بإرتفعت الأسهم الأمريكية وتراجع الدولار مع إستيعاب المستثمرين لخطاب جيروم باول الأول كرئيس للبنك الفيدرالي في جاكسون هول, وتم رفع العوائد على سندات الخزانة لأجل عشر سنوات في البداية قبل العودة إلى مستوياتها قبل ملاحظاته.

النظرة الفنية

نجح سعر النفط الخام بالحفاظ على تداولاته أعلى من متوسط متحرك 200 يوم بعد أن لامسه في 16 أغسطس, وحافظ أيضاً على أغلاقاته أعلى من نسبة 61.8% فوبوناتشي.

مكاسب النفط الخام

  • أسعار النفط الخام تحافظ على تداولاتها أعلى متوسط متحرك 200 يوم

يواجه سعر النفط الخام مقاومة عند 68.70 وبإغلاق يومي أعلاها يعزز بالسعر لملامسة متوسط متحرك 50 يوم عند 69.09 بعد أن لامسها يوم الجمعة الماضية. إذا ما نجح بإختراقها وحافظ على التداول أعلها سوف يعزز الزخم التصاعدي ليستهدف مستوى مقاومة أولية عند 70.43 قمة 30 يوليو ثم مستوى المقاومة الثانية عند 71.21 نسبة 23.6% فوبوناتشي, وبإختراقها يستهدف مستوى 72.80.

بينما تواجه أسعار النفط الخام مستوى دعم أولى 67.90 مع تراجع محدود مع بداية جلسات الأسبوع  ثم مستوى 67.60, وإذا ما إخترقها يزيد من الضغط التراجعي لإختبار مستوى الدعم عند 66.67 نسبة 50.0% فوبوناتشي.

(Visited 1 times, 1 visits today)

محلل أسواق مالية خبرته تجاوزت ال 10 سنوات في أسواق المال, مختص بكتابة التقارير الأساسية والتقنية في العديد من المواقع الاقتصادية المختصة بأسواق التداول، انضم لفريق عمل أوربكس عام 2011 بمنصب محلل فني أول بقسم الأبحاث و التدريب .

- Website