الإقتصاد الأمريكي يتوسع بوتيرة أبطأ في الربع الأول

0 3

وفقاً لبيانات وزارة التجارة الأمريكية الصادرة يوم الخميس أظهر معدل النمو الإقتصادي الممثل في بيانات الناتج الأجمالي المحلي والتقدير النهائي للربع أول أن التوسع كان بوتيرة 2.0% أقل من تقديرات السوق عند 2.2%, ولكن هذا التقدير يعتبر الأفضل للربع الأول منذ عام 2014.

وأظهرت التقديرات النهائية أن هذا هو أدنى معدل نمو في عام حيث تم تعديل مخزونات الشركات والإستهلاك الشخصي. مما يعكس تباطؤ نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي في الربع الأول التباطؤ في نفقات الإستهلاك الشخصي, وأظهر المؤشر تراجع خلال الربع الأول عند 0.9% أقل من التقدير السابق وتوقعات السوق عند 1.0%. بهذا يكون الإقتصاد الأمريكي عند أضعف وتيرة لإنفاق المستهلكين منذ عام 2013.

أيضاً تباطأت الخدمات أكثر مما كان متوقعاً وتراجع في الإستثمار السكني الثابت. كانت هذه الحركات يقابلها جزئياً إنخفاض أقل في إستثمارات المخزون الخاص وزيادة أكبر في الإستثمار الثابت غير السكني. وفقاً لوزارة التجارة أظهرت التحديثات السنوية لبيانات التجارة الحكومية إنخفاض الصادرات وزيادة الواردات خلال هذا الربع.

  • النمو يتباطأ بالربع الأول, وإنفاق المستهلكين عند أقل مستوى منذ 2013

يأتي تقرير الناتج المحلي الإجمالي كآخر ثلاثة تقديرات للربع قبل المراجعات السنوية في يوليو. بهذا أظهر الإقتصاد علامات واضحة على التعجيل من تباطؤ الربع الأول في الناتج المحلي الإجمالي, والذي يقيس قيمة جميع السلع والخدمات المنتجة في الولايات المتحدة ويتأثر الربع الأول عادة بالمناسبات الموسمية.

مع ذلك, يقوم العديد من الإقتصاديين بمراجعة تقديرات التتبع في الربع الثاني لنمو الربع الثاني. في الوقت نفسه, وقد يكون هناك خطر من أن التعريفات الجمركية الأمريكية قد يكون لها تأثير متواضع على النمو في المستقبل.

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر