النفط يكافح للحفاظ على مكاسبه مع توسع عمليات الحفر بالولايات المتحدة الأمريكية

Posted on

بدأ إنكشاف المخاوف عن صعود النفط بعد إرتفاع الإنتاج الأمريكي بعد أن شهد النفط الخام أفضل أداء في يناير منذ أكثر من عقد من الزمان. حيث أن العقود الآجلة في نيويورك مددت خسائرها للدورة ثانية حيث أظهرت بيانات بيكر هيوز أن المستكشفين الأمريكيين رفعوا الأسبوع الماضي عدد منصات الحفر للنفط الخام إلى أعلى مستوياتها خلال ستة أشهر تقريباً, وإرتفع عدد البائعين على المدى القصير الذين يراهنون على نفط غرب تكساس الوسيط على مراكزهم لمدة أسبوع ثالث وفقاً للأرقام الصادرة عن لجنة تداول السلع الآجلة في الولايات المتحدة.


عدد منصات النفط الأمريكية ترتفع نحو أعلى مستوياتها منذ أغسطس

وقد تمكن النفط الخام من المحافظة على مستويات 60 دولار للبرميل هذا العام ممداً بذلك إرتفاعه مدفوعاً بتوسيع صفقة خفض الإنتاج حتى نهاية عام 2018 من قبل منظمة أوبك للبلدان المصدرة للنفط وحلفائها. في حين أن أفضل بداية للنفط في بداية العام منذ عام 2006 ساعدت أيضاً في تراجع المخزونات الأمريكية وإضعاف الدولار الأمريكي, وتقول سيتي جروب إن السوق يقلل من نمو الناتج الأمريكي مع توقع زيادة أكبر مع زيادة الإنفاق الرأسمالي. وفي تصريح هاتفياً إلي وكالة بلومبرج من بارناباس جان وهو خبير اقتصادى فى شركة Oversea-Chinese Banking Corp من سنغافورة ” أنه مع إستمرار ارتفاع حجم منصات النفط الأمريكية وإرتفاع انتاج النفط فى فبراير فأن المخاوف فى السوق تبدو صحيحة فى هذه المرحلة, وأضاف مع إستمرار عودة هذه المخاوف فأن الأسعار تتراجع”. مع ذلك, إنخفض نفط غرب تكساس الوسيط لتسليم شهر مارس ما يصل إلى 83 سنتاً إلى 64.62 دولار للبرميل في بورصة نيويورك التجارية وتم تداوله عند 64.79 دولار في الساعة 12:20 مساء بتوقيت سنغافورة. فيما إنخفض مؤشر الولايات المتحدة 35 سنتاً إلى 65.45 دولار يوم الجمعة, وبلغ اجمالى حجم التداول حوالى 49 فى المائة فوق المتوسط الذى يبلغ 100 يوم. أما مؤشر برنت لتسوية أبريل إنخفض 89 سنتاً إلى 67.69 دولار للبرميل في بورصة ICE Futures Europe exchange ومقرها لندن. وإنخفضت الأسعار بنسبة 2.8 فى المائة الأسبوع الماضى وقد تم تداول النفط الخام العالمي بسعر أقصاه 3.48 دولار إلى خام غرب تكساس الوسيط في أبريل. أيضاً الحفارون الأمريكيون أضافوا بالأسبوع الماضي 6 منصات حفر ليرتفع بذلك عدد آلات الحفر للنفط الخام إلى 765, وهو أعلى مستوى منذ 11 أغسطس كما أظهرت بيانات بيكر هيوز يوم الجمعة. مما قد يؤدي ذلك إلى زيادة أخرى في إنتاج النفط الخام في الولايات المتحدة التي تجاوزت 10 ملايين برميل يومياً كأعلى مستوى في أكثر من أربعة عقود في نوفمبر. وشهد الباعة على المدى القصير مقابل العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط للظهور للأسبوع الثالث مما يثير الشكوك حول إرتفاع النفط بنسبة تزيد عن 50 فى المائة منذ يونيو, وإرتفعت المراكز القصيرة بنسبة 6.3% لتصل إلى 39.127 عقداً في الأسبوع المنتهي في 30 يناير مرتفعاً أكثر من ثمانية أسابيع وفقا لبيانات CFTC.

(Visited 1 times, 1 visits today)

تهدف Orbex لبناء و تطوير خدمات التداول بالاسواق العالمية عبر الانترنت بشكل مسؤول من خلال تزويد المستثمرين بأدوات التداول الذكية التي تدعمها خدمة العملاء

- Website

Follow Me:
TwitterFacebookLinkedInPinterestGoogle PlusYouTube