أسعار المعادن تعود للارتفاع ولازالت عند مفترق طرق مهم

يوليو 27, 6:37 م
Gold_Precious metals

استمرت اسعار المعادن الثمينة بالارتفاع خلال الاسابيع الثلاثة الماضية بما فيها الاسبوع الجاري. لتصل الى اعلى مستوى لها منذ ستة اسابيع تقريباً.

هناك العديد من الاسباب والحوافز التي ادت الى الارتفاعات الحالية, لكن الاهم من كل ذلك, أن اسعار الذهب والفضة قد اثبتت ان لها قدرة على الارتفاع واعادة تعويض الخسائر التي حلت بها خلال الفترة الماضية, لتستمر الان بالاتجاه المرتفع الذي بدأته منذ بداية العام الجاري.

الحوافز الاساسية

كما ذكر من قبل, هناك العديد من الامور التي ادت الى الارتفاعات الحالية, لكن معظم هذه الحوافز كانت حوافز اساسية اكثر من انها حوافز تقنية.

اهم اخم واخر الحوافز التي ادت الى الارتفاعات الحالية تكمن في قرار البنك الاحتياطي الفدرالي الاميركي الاخير, والذي اعطى اشارة واضحة للاسواق بأنه قد تراجع عن بعض خططه التي كان من المفترض ان تتم خلال العام الجاري.

في البيان الاخير للبنك والصادر خلال تداولات يوم امس, قام الفدرالي الاميركي بشطب الجملة التالية "تخفيض الميزانية العامة للبنك خلال العام الجاري" واستبدلها بالجملة التالية "تخفيض ميزانية البنك المركزي قريباً"

وهذا يعني ان الفدرالي الاميركي الان لا يفكر بأن يقوم بعملية بيع السندات التي يحملها منذ الازمة المالية العالمية خلال العام الجاري, واصبح من الممكن التفكير في هذه العملة خلال العام المقبل وليس خلال العام الجاري, وذلك يعتمد على حالة الاقتصاد ونشاط الارقام الاقتصادية.

وهذا البيان الذي صدر يوم امس, يعتبر بمثابة تغير واضح في سياسة وخطط البنك, وهو ما سيؤدي الى الضغط على العوائد على السندات الاميركية على الاقل, وهو ما يعني اتجاه المتداولين والمستثمرين في الاسواق الى الاصول ذات العائد الاعلى من عوائد السندات من خلال اسعار المعادن.

انخفاض الدولار الاميركي

انخفض المؤشر العام للدولار الاميركي امام جميع العملات العالمية بعد قرار البنك الاحتياطي الفدرالي الاميركي الاخير, خصوصاً بعد عدم ذكر الفدرالي لاجتماعه المقبل في سبتمبر او عن رفع اسعار الفائدة

وبالاضافة الى ذلك ايضاً, العقود الاجلة معدلات الفائدة الاميركية الان اصبحت تسعر احتمال بأقل من 45% بأن يكون هناك رفع لاسعار الفائدة خلال العام الجاري. وفي مل او استمرت الارقام الاقتصادية بالتراجع كما نشهد الان, فمن المتوقع ان نشهد المزيد من الضعف في الدولار, بسبب ارتفاع توقعات الاسواق بأن لا يتم رفع اسعار الفائدة مرة اخرى هذا العام.

أسعار الذهب عند مستويات التصحيح 61.8%

ارتفعت اسعار الذهب خلال الفترة الماضية من مستويات الدعم التقنية والتي كانت تتمركز عند مستويات 1210 دولار, وذلك بعد ان كسرت قانون نموذج Higher Lows والذي استمر منذ بداية العام الجاري.

وصلت اسعار الذهب الى مستويات التصحيح بواقع 50% اولاً, ومن ثم اخترقت جميع المتوسطات المتحركة, بما فيها متوسط 50 و 100 و 200 يوم على المستوى اليومي, مع اغلاق يومي واضح فوق تلك المستويات.

خلال تداولات يوم امس, توقفت ارتفاعات الذهب عند مستويات 1260 دولار والتي تمثل مستويات التصحيح بواقع 61.8% على المستوى اليومي, والتي يجب متابعتها بحذر خلال الايام المقبلة على الاقل.

وفي الوقت الحالي, تعتبر مستويات 1260 بمثابة مفترق الطرق للذهب, فاما ان نشهد المزيد من الارتفاعات من هنا, او ان تعود الاسعار للانخفاض من جديد كنوع من التصحيح.

على المستوى اليومي, شمعة اليوم ترجح ان نشهد بعض التصحيح نحو الاسفل من جديد لوجود شمعة انعكاسية على المستوى اليومي حتى لحظة كتابة هذا التقرير. وعلى الرغم من ذلك, إلا ان الانخفاضات وفي ما لو حصلت, فمن المتوقع ان تكون محدودة فوق مستويات 1250 دولار.

الفضة تختبر مستويات خط الاتجاه المنخفض

استقرت اسعار الفضة فوق مستويات المقاومة التي كانت تتمركز عند مستويات 16 دولار للاونصة, ولتعوض كامل الخسائر الحادة التي منيت بها مع بداية الشهر الجاري.

ارتفعت اسعار الفضة الى ما فوق متوسط 50 يوم على المستوى اليومي لأول مرة منذ منتصف مايو الماضي, وهو ما يعتبر اشارة ايجابية على المدى القصير على الاقل. لكن الفضة حالياً تقوم باختبار خط الاتجاه المنخفض على المستوى اليومي والذي يجب متابعته بشكل حذر, حيث ان اختراق هذا المستوى مطلوب وبشكل كبير, لتستطيع الفضة ان ترتفع من جديد.

وفي ما لو تم ذلك, فمن المتوقع ان تستمر الفضة بالارتفاع نحو مستويات المقاومة التالية عند متوسط 100 و 200 يوم المتمركزان عند مستويات 17.50 دولار تقريبا. عدا عن ذلك, فمن المتوقع ان ترتفع حدة المخاطر بأن نشهد عودة للانخفاض نحو مستويات 16 دولار من جديد.

 
Nour Eldeen Al-Hammoury

نور الدين الحموري لديه اكثر من 10 سنوات من الخبرة في اسواق العملات حيث عمل في العديد من المؤسسات المالية كمحلل لأسواق العملات والاسهم والسندات وغيرها كما تميز بالتركيز ايضاً على تطورات الاقتصاد العالمي, بالاضافة الى قرارات البنوك المركزية وتحليل الاسواق بصورة مشتركة ايضاً (علاقات الاسواق العالمية مع بعضها(.شارك نور الدين في العديد من المؤتمرات والندوات التعليمية في مختلف دول العالم, كما توقع ايضا الازمة المالية العالمية السابقة للعام 2007 قبل حدوثها بفترة ولطالما حذر منها. يستعمل نور الدين انواع كثيرة من التحليل وأهمها تحليل الاسواق بصورة مشتركة وهو ما يعني دمج التحليل التقني والتحليل الاساسي (الاخباري والاقتصادي) معاً مع الارقام الاقتصادية العالمية مع بعضها بعض. نور الدين ضيف دائم في العديد من القنوات الفضائية بشكل يومي تقريبا مثل راديو BBC , قناة BBC World News ,قناة الجزيرة القطرية, قناة CNBC الاوروبية و CNBC العربية, قناة العربية للاخبار ,قناة Bloomberg الامريكية وقناة سكاي نيوز العربية وغيرها.