النفط الخام يصمد بالقرب من القمم

التقرير الأسبوعي لمخزونات النفط الخام

0 141

شهدت سوق النفط الخام فترة تداول أكثر هدوءاً هذا الأسبوع

وبقي السعر في كتلة من التعزيز مباشرة أدنى أعلى المستويات الأخيرة التي حققها. ولقد شهد ضعف الدولار الأمريكي على مدى الربع الرابع من عام ٢٠٢٠ توسع سوق النفط الخام بنسبة تزيد عن ٥٠٪ نحو أعلى المستويات الأخيرة.

وعلى الرغم من توقف الزخم الإيجابي في الوقت الحالي، فلا تزال التوقعات إيجابية بقوة على المدى القريب.

تقرير “إدارة معلومات الطاقة” مستحق اليوم

أبلغت “إدارة معلومات الطاقة” عن تراجع مخزونات الخام الأمريكية لثلاثة أسابيع متتالية.

ومن المتوقع أن يستمر الانخفاض في الأسبوع الماضي مع بحث السوق عن انخفاض يزيد عن ١ مليون برميل في مخزونات الخام الرئيسية.

وسيصدر التحديث الأسبوعي خلال جلسة السوق الأمريكي اليوم. ويأتي التحديث بعد تعديل الجدول الزمني للولايات المتحدة بعد الإغلاق الفيدرالي الأمريكي وذلك لتنصيب الرئيس “بايدن”.

وقد تحسن الطلب على النفط بشكل مطرد خلال الأشهر الأخيرة على الرغم من استمرار تفاقم الموجة الثانية من فيروس كورونا.

ومع بقاء غالبية الولايات المتحدة مفتوحة، ومع حملة التطعيمات الحاصلة الآن، يأمل مشتري النفط الخام في أن يتمكن السوق من تجنب هذا النوع من التصحيح السلبي والذي شهدناه خلال الربع الثالث من العام الماضي.

الرغبة النشطة في المخاطرة تدعم النفط لخام

يساعد الارتفاع الحاصل في أسواق الأسهم ومجمع المخاطر الأوسع نطاقاً في الإبقاء على أسعار النفط مدعومة.

وقد تلقت الأسهم دفعة من قبل توقعات التحفيز الوشيك في الولايات المتحدة. وستشمل حزمة الرئيس “بايدن” البالغة ١.٩ تريليون دولار ١ تريليون دولار من المساعدات المباشرة لمواطني الولايات المتحدة.

ومع ارتفاع أسواق الأسهم الأمريكية عند أعلى مستويات قياسية جديدة ووجود الدولار الأمريكي تحت وطأة الضغوط، فيبدو من المحتمل أن تستمر أسعار النفط الخام في الارتفاع على المدى القصير.

اللقاحات أساسية لتوقعات الطلب على النفط

يعد الأمر الرئيسي بالنسبة لأسعار النفط الآن هو التقدم المحرز في جهود التلقيح العالمية.

ونظراً لأن العديد من البلدان لا تزال في حالة إغلاق، هناك حاجة ملحة إلى تحقيق تقدم ملموس بشأن اللقاحات. ويعد هذا ضروري للحفاظ على آمال التعافي في النصف الثاني من العام قائمة.

وتستمر حكومتا الولايات المتحدة والمملكة المتحدة في التأكيد على أنهما في طريقهما لإنهاء عمليات الإغلاق بحلول الربع الثاني. وطالما ظل هذا هو الحال، وما دام الأمر كذلك، فإن أسعار النفط ينبغي أن تبقى مدعومة على المدى القريب.

القناة الصاعدة مستمرة

تواصل أسعار النفط الخام تداولها ضمن قناة صاعدة ضيقة، حيث يقترب السعر من مستوى المقاومة عند ٥٤.٤٨.

ومع وجود خط الاتجاه الهابط أعلاه، فتعد هذه منطقة رئيسية لمشتري النفط تستلزم التغلب عليها.

وأي تصحيح سلبي من هنا سيحول التركيز أولاً إلى الدعم عند ٤٩.٣٠، ومع وجود قاع القناة الصاعدة في المنطقة أيضاً. فإن أدناه، سيكون هناك الدعم التالي الذي يجب مراقبته وهو مستوى ٤٣.٨٨.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.