مزيد من التصحيح لأسهم “علي بابا” بعد الارتفاعات الأخيرة

0 31

انخفاض أعمق لأسهم “علي بابا” يوم الخميس

تتداول أسهم شركة “علي بابا” الصينية العملاقة للتجارة الإلكترونية على تراجع بنسبة حوالي ٢٪ قبل جلسة السوق يوم الخميس. وكانت “علي بابا” قد حظيت بعام إيجابي على نطاق واسع حيث وصل السعر إلى أعلى مستوياته على الإطلاق. ولكن حتى وقت كتابة هذا المقال، كانت الأسهم تتداول على مقربة من تلك الارتفاعات الأخيرة.

وقد أعلنت الشركة هذا الأسبوع عن افتتاح مصنع تجريبي في مدينة هانغتشو بشرق الصين. وتعد هذه الخطوة جزء من مبادرة “التصنيع الذكي” التي أطلقتها “علي بابا”. وهو ما يعكس التوسع المستمر خارج نطاق الأعمال التجارية الإلكترونية الأساسية لشركة “علي بابا ” وضمن مجالات أخرى مثل توريد التجزئة عبر الإنترنت.

وقالت الشركة في بيان أصدرته للإعلان عن الافتتاح الجديد، إن المصنع ستديره وحدة داخلية وهي شركة التكنولوجيا الرقمية “زانكسي”. وستتعامل الوحدة بشكل أساسي مع تجار الملابس بالتجزئة.

تداول بأفضل الشروط! افتح حسابك مع أوربكس الآن

“التصنيع الذكي”

“التصنيع الذكي” هو مصطلح سوف يكون مراقبو علي بابا على دراية به. ففي عام ٢٠١٦، حدد مؤسس علي بابا “جاك ما” ذلك باعتباره أحد الاتجاهات الرئيسية وفرص العمل التي يجب على الشركة التركيز عليها.

وإلى جانب “التصنيع الذكي”، أشار “ما ” كذلك إلى “التجزئة الجديدة” و “التكنولوجيا الجديدة” و “التمويل الجديد” و “الطاقة الجديدة” باعتبارها نقاط تركيز رئيسية أخرى.

أرباح الربع الثاني تفوق التوقعات القوية

ارتفعت الأسهم في علي بابا بقوة خلال الأشهر الأخيرة بعد صدور أرباح قوية للربع الثاني. فقد سجلت الشركة الصينية أرباحاً بلغت ٢.٤٩ دولاراً للسهم في الربع الثاني، متجاوزة تقديرات بلغت ٢.٠٠ دولار للسهم. ومع العائدات التي بلغت ٢١ مليار دولار خلال ربع يونيو، تكون “علي بابا” قد سجلت زيادة بنسبة ٣٤٪ عن المبيعات التي شوهدت خلال نفس الفترة من العام السابق.

ويُظهر تفصيل البيانات أن قدراً كبيراً من زيادة الإيرادات كان بسبب طفرة بنسبة 59٪ في أعمال الحوسبة السحابية للمجموعة. وكان هذا مدفوعاً بالنمو في كل من الأعمال السحابية العامة والمختلطة للشركة.

ومن حيث عدد العملاء، فقد سجلت علي بابا زيادة قدرها ١٦ مليون عن الربع السابق، حيث ارتفع عدد العملاء النشطين السنوي في المجموعات التي تضم سوق التجزئة في الصين إلى ٧٤٢ مليون.

وكان صافي دخل المجموعة قد بلغ ٦.٥٧٣ مليار دولار بزيادة بنسبة ١٤٣٪ عن نفس الفترة السابقة. ويرجع هذا في المقام الأول إلى صافي الربح المسجل من الزيادة في أسعار السوق لاستثمارات المجموعة في الأسهم في الشركات المتداولة علناً.

أسهم “علي بابا” تتداول أعلى الدعم الرئيسي

شهدت الأسهم في “علي بابا” الكثير من التقلبات خلال الأسابيع الأخيرة.

فبعد الارتفاع إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق قرب المستوى ٣٠٠ في بداية سبتمبر، انخفضت الأسهم منذ ذلك الوقت، لتبلغ مستويات الطلب عند ٢٦٥.٧٣، الأمر الذي شهد عودة الأسعار إلى الارتفاع عند ٢٧٨.١٤ في النهاية. وهومن جديد، المستوى الذي يتواجد أعلى خط الاتجاه الصاعد مباشرة.

وطالما تماسك السعر ٢٦٥.٧٣، يبقى التركيز منصباً على المزيد من الصعود في المدى القريب.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.