التوقعات الإيجابية للذهب لا تزال قائمة بعد قرار اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة

ملخص المعادن الأسبوعي من أوربكس

0 104

الذهب

شهد المعدن الأصفر أسبوعاً آخراً من التداول الهادئ نسبياً، حيث بقيت حركة الأسعار ضمن نطاق عرضي هادئ.

وكان التركيز الرئيسي هذا الأسبوع منصباً على قرار اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة الذي صدر يوم الأربعاء. وقدم بنك الاحتياطي الفيدرالي رسالة تحمل الحذر والقلق في فحواها، مستشهداً بقدر كبير من حالة عدم اليقين في التوقعات.

ما أدى إلى الحد من الاتجاه الصاعد للدولار الأمريكي، وهو الأمر الذي أدى إلى الإبقاء على أسعار الذهب مدعومة في الوقت الحالي.

وتعمق بنك الاحتياطي الفيدرالي في التفاصيل فيما يتعلق بسياسته الجديدة لاستهداف التضخم والتي ابتعدت مؤخراً عن استهداف تضخم بنسبة ٢٪. ليسمح للتضخم الآن بالوصول لمستويات أعلى، بهدف وصول متوسط التضخم إلى ٢٪

ومع هذا التحول الجديد في السياسة، أشار بنك الاحتياطي الفيدرالي بشكل أساسي إلى السوق بأنه لم يعد ينبغي له أن يتوقع رفع أسعار الفائدة مع ارتفاع معدل التضخم إلى ٢٪ بعد الآن. كما طمأن المتداولون بأنه سيتم الإبقاء على الأسعار عند المستويات الحالية حتى عام ٢٠٢٣.

ومع وضع ذلك في الاعتبار، تبقى النظرة المستقبلية للذهب إيجابية مع اتساع مجال تحقيق لمزيد من الارتفاع على المدى المتوسط.

تداول بأفضل الشروط! افتح حسابك مع أوربكس الآن

تماسك الذهب أعلى دعم خط الاتجاه

تواصل أسعار الذهب اختبار خط الاتجاه الصاعد من أدنى مستويات عام ٢٠٢٠ ولا تزال الأسعار تحوم قرب خط الاتجاه حتى وقت كتابة هذا التقرير.

وشكل النطاق الواقع بين المقاومة ١٩٨٠.٦٦ والدعم عند ١٩١٩.٩٢ حركة السعر منذ أوائل أغسطس بعد التصحيح من أعلى قمة عند ٢٠٧٣.٧٤.

وطالما ثبت الدعم عند المستوى ١٩١٩.٩٢، يبقى التحيز على المدى المتوسط إيجابي مع التركيز على استمرار الاتجاه الصاعد في نهاية المطاف.

الفضة

تماشت تداولات الفضة مع أسعار الذهب هذا الأسبوع. حيث حافظ خلاله السوق على مسار ثابت نسبياً وهادئاً من حيث حركة السعر مما يعكس تراجع الزخم في السوق.

وحدت رسالة بنك الاحتياطي الفيدرالي من الاتجاه الصاعد للدولار كما شهدت أسواق الأسهم عروض شراء جيدة. وهو ما بدوره يدعم الفضة.

كما أن أخبار الإنتاج الصناعي الأفضل في منطقة اليورو هذا الأسبوع مشجعة لتوقعات الطلب على الفضة. وهو يبقي على وجهة النظر متوسطة المدى الإيجابية هنا.

وستكون حركة الدولار خلال الربع القادم هي المفتاح لتحديد اتجاه الفضة. ولكن من جديد، نظراً لتلاشي توقعات رفع أسعار الفائدة الأمريكية، فإن النظرة العامة للدولار تبدو ضعيفة.

ويجب أن يشهد هذا الأمر بقاء الفضة مدعومة.

لا تزال أسعار الفضة ضمن النطاق

تواصل أسعار الفضة الحركة حول المستوى ٢٧.٤٥٠٢ والذي عمل كمقاومة من جديد هذا الأسبوع.

ومع استمرار بقاء السعر فوق خط الاتجاه الصاعد من أدنى مستويات عام ٢٠٢٠ والدعم عند المستوي ٢٥.١٠١٨، يبقى التركيز منصب على استمرار الاتجاه الصاعد مع استهداف المستوى ٣٠.١١١٧، وهو الهدف الرئيسي لمشتري الفضة.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.