لا يزال الطلب على النفط ضعيفاً على الرغم من تخفيف الإغلاق

التقرير الأسبوعي عن مخزونات النفط الخام

0 49

وفّر التقرير الأخير من “إدارة معلومات الطاقة” المزيد من التقلبات لسوق النفط الخام هذا الأسبوع. ولقد عكس هذا انخفاضاً غير متوقع في مخزونات النفط الخام إلى جانب ارتفاع غير متوقع في مخزونات البنزين.

وأفادت “إدارة معلومات الطاقة” أنه في الأسبوع المنتهي في ٢٩ مايو، قد انخفضت مخزونات النفط الأمريكي الخام بمقدار ٢.١ مليون برميل. وهذا يؤدي إلى انخفاض مستوى المخزون الكلي إلى ٥٣٢.٣ مليون برميل. وكانت النتيجة متناقضة بشكل صارخ مع توقعات زيادة قدرها ٣ ملايين برميل في استفتاء المحللين الأسبوعي الذي أجرته وكالة “رويترز” قبل الإصدار.

افتح حسابك مع أوربكس الآن واختبر استراتيجيتك حول أسعار النفط!

انخفاض مخزونات النفط الخام

لكن على الرغم من الانخفاض غير المتوقع في مخزونات النفط الخام، انخفضت أسعار النفط بشكل طفيف في رد فعل على الإصدار.

وكانت مخزونات نواتج التقطير والبنزين أعلى خلال الأسبوع. في فئة التقطير والتي تشمل الديزل وزيت التدفئة، كانت المخزونات أعلى بمقدار ٩.٩ مليون برميل.

لترتفع بذلك إلى ١٧٤.٣ مليون برميل، وهي أعلى بكثير من توقعات الزيادة البالغة ٢.٧ مليون برميل.

ارتفاع مخزونات البنزين

كما تجاوزت مخزونات البنزين التوقعات بارتفاع مقداره ٢.٨ مليون برميل مقابل زيادة متوقعة بمقدار مليون برميل.

وإذا ما نظرنا إلى الرقم المعروض من منتجات البنزين، والذي يعتبر بديلاً لقياس الطلب على الوقود، فإن متوسط الأربعة أسابيع كان أقل بنسبة ٢٣٪ عن نفس الفترة من العام الماضي. وهذا يعكس خسارة فادحة في الطلب في خضم عمليات الإغلاق الناجم عن “كوفيد-١٩”.

وفي مكان أخر، أظهرت البيانات أن صافي واردات الولايات المتحدة كان أقل قليلاً على مدى الأسبوع. وانخفضت بمقدار ٦٣٩ ألف برميل لتصل إلى ٦.٢ مليون برميل يومياً، في حين ارتفعت معدلات استخدام محطات التكرير بنسبة ٠.٥٪. وعلى الصعيد الإقليمي، انخفضت المخزونات في مركز “كوشنغ” للتسليم في أوكلاهوما بمقدار ١.٨ مليون برميل خلال الأسبوع.

المعطيات الرئيسية

تتسق البيانات الرئيسية مع زيادة الطلب والنشاط مع تخفيف عمليات الإغلاق في الولايات المتحدة. غير أن ارتفاع مخزونات الديزل والبنزين يثير القلق، وهو يشير إلى وجود مشكلة أساسية تتعلق بصحة الانتعاش.

وفي ضوء أعمال الشغب التي اندلعت في أكثر من ٤٠ مدينة في مختلف أنحاء الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي، فمن المرجح أن يكون الطلب على البنزين قد تأثر بشكل أكبر. ويرجع هذا إلى القيود المرورية المفروضة في بعض المناطق، وتعطل العديد من الشركات التجارية أثناء الاحتجاجات وأعمال الشغب.

تداول النفط بثبات فوق خط الاتجاه المخترق

تم تداول النفط الخام هذا الأسبوع عند أعلى مستوى له منذ أوائل مارس، ليسجل أعلى مستوى له عند ٣٨ قبل أن ينخفض قليلاً استجابة لبيانات “إدارة معلومات الطاقة”.

ولكن مع تداول السعر بثبات فوق خط الاتجاه الهابط المخترق من أعلى مستوياته في ٢٠٢٠، يبدو أن سعر الخام سيرتفع أكثر فيما يبقى مستوى الدعم ٣٣.١٧ في مكانه. وأي اختراق ما دون هذا المستوى، سيركز على المنطقة التالية عند المستوى ٢٨.٩٤. وعلى الجانب العلوي، يعد المستوى ٤٢.٤٣ هو المستوى الرئيسي التالي الذي يجب مراقبته.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.