ارتفاع عطاءات النفط على الرغم من زيادة المخزونات

تقرير مخزونات النفط الخام الأسبوعي

0 37

زيادة المخزون الرئيسي

أظهر أحدث تقرير من “إدارة معلومات الطاقة” أن مخزونات الخام الأمريكية قد ارتفعت بمقدار ١.٢ مليون برميل في الأسبوع المنتهي في ١٢ يونيو.

وقد خيّبت هذه الزيادة الأخيرة التوقعات بانخفاض قدره ١٥٢ ألف برميل. وبذلك تكون قد سجلت مخزونات النفط الخام الأميركية الآن ارتفاعاً قياسياً بلغ ٥٣٩.٣ مليون.

ولكن على الرغم من ارتفاع المخزونات الرئيسية، بقيت أسعار النفط مرنة هذا الأسبوع. وقد احتفظت الأسعار بعطاء في نهاية الأسبوع بسبب بعض العوامل الإيجابية في التقرير.

افتح حسابك مع أوربكس الآن واختبر استراتيجيتك حول أسعار النفط!

انخفاض مخزون البنزين والمقطرات

انخفضت مخزونات البنزين بمقدار ١.٧ مليون برميل الأسبوع الماضي ليصل الإجمالي بذلك إلى ٢٥٧ مليون برميل.

وكان هذا الانخفاض أكبر بكثير من الانخفاض الطفيف الذي كانت تتوقعه الأسواق عند ١٧ ألف برميل. وهو يعكس زيادة أفضل في الطلب مع استمرار الإغلاق في التراجع عبر الولايات المتحدة.

وكانت مخزونات نواتج التقطير التي تشمل الديزل وزيت التدفئة قد انخفضت بمقدار ١.٤ مليون برميل. وهو ما كان في تناقض صارخ مع توقعات زيادة عند ٢.٤ مليون برميل. ويصل إجمالي مخزونات التقطير الآن إلى ١٧٤.٥ مليون.

وفي مكان آخر، أظهر التقرير انخفاض صافي واردات الخام الأمريكية بمقدار ٢٤٥ ألف برميل الأسبوع الماضي. ويأتي هذا على خلفية سلسلة من ثلاثة فوائض متتالية أخيرة في الواردات والذي قد ساهم كذلك في تحسين أسعار النفط.

عدم اليقين في توقعات النفط

رغم العرض الحالي في سوق النفط، تبدو التوقعات غامضة.

فقد واجهت أسواق الأسهم مشاكلاً على مدار الأسبوع الماضي وسط مخاوف متزايدة من أن موجة ثانية من الفيروس على وشك الظهور.

وقد سجلت أجزاء من الولايات المتحدة والصين زيادات مطردة في الحالات الجديدة على مدى الأسبوع الأخير، مما يعزز المخاوف من بدء حدوث موجة ثانية.

وفي أسوأ السيناريوهات، يتصور المستثمرون أن عمليات الإغلاق قد تعود في الولايات المتحدة. وهذا من شأنه أن يؤدي إلى تدمير الطلب على النفط مرة أخرى بعد أن بدأ في التعافي.

ولكن التقارير التي تشير إلى أن حزمة إغاثة البنية الأساسية التي يقدمها الرئيس وتبلغ قيمتها تريليون دولار أميركي قد ساعدت في دعم الانتعاش في معنويات المجازفة هذا الأسبوع. وقد أدى هذا أيضاً إلى ارتفاع في أسعار النفط.

لا تزال أسعار النفط ثابتة عند نسبة التراجع ٦١.٨٪

تستمر أسعار النفط في الصمود دون مستوى تصحيح ٦١.٨٪ الذي يتراجع من أعلى مستويات ٢٠٢٠. ومع استمرار السعر في الثبات فوق مستوى الدعم ٣٣.١٧، ينصب التركيز على المزيد من الارتفاع. ويعد اختراق مستوى ٤٢.٤٣ هو الهدف الصاعد التالي.

وأي عودة إلى ما دون مستوى ٣٣.١٧ سيحول التركيز بدلاً من ذلك إلى الدعم عند مستوى ٢٥.٥ وإعادة اختبار خط الاتجاه الهابط المخترق.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.