تراجع الذهب رغم انخفاض الدولار

ملخص أوربكس الأسبوعي للمعادن

0 82

الذهب

عاد المعدن الأصفر إلى الانخفاض على مدى تعاملات هذا الأسبوع. حيث تراجع السعر عن أعلى مستويات عام ٢٠٢٠ التي اقترب منها المعدن بسرعة قبل أن يتراجع بسبب عمليات البيع لهذا الأسبوع.

وتأتي عملية البيع على الرغم من ضعف الدولار الأمريكي وانخفاض أسعار الأسهم.

إذ انخفضت قيمة الدولار بسبب مجموعة من البيانات الأمريكية الضعيفة الصادرة هذا الأسبوع إضافة لاجتماع لجنة السوق المفتوحة الفيدرالية لشهر ابريل.

وقد شهد الاجتماع نبرة مسالمة من قبل بنك الاحتياطي الفيدرالي. حيث توقف عن إجراء أية تعديلات إضافية، إلا إنه أشار إلى أن الاقتصاد الأمريكي قد تضرر بشدة من جراء الفيروس. وحذر بنك الاحتياطي الفيدرالي من احتمال وقوع المزيد من الأضرار الاقتصادية خلال هذا الربع. غير أن البنك طمأن المستثمرين على استعداده لاتخاذ المزيد من الإجراءات إذا لزم الأمر.

 ما الفرص المتاحة لتداول الذهب اليوم؟ افتح حسابك واقتنصها الآن!

وجاءت قراءة الناتج الإجمالي المحلي الأمريكي للربع الأول قاتمة عند -٤.٨٪، وكان هذا أقل من القراءة -٤٪ المتوقعة. ولكن على الرغم من الانخفاض الذي حدث في الدولار الأمريكي، يبدو أن أسعار الذهب انخفضت وسط عمليات بيع أوسع في الأسواق هذا الأسبوع. كما شهدت عمليات البيع هذه انخفاض أسعار الأسهم أيضاً.

ولكن بالنسبة للذهب، فإن البيع من المرجح أن يكون مجرد عمليات لجني الارباح، وفي الوقت الحالي، يبقى التحيز نحو الصعود قائماً.

هل يترقب الذهب اختراقاً نحو الأعلى؟

في الوقت الحالي، يصحح الذهب ضمن نمط المثلث المتعاقد فقط والذي تشكل بالقرب من أعلى المستويات. ويمكن النظر إلى هذا الأمر على أنه علم صاعد، مما يشير إلى اختراق في الجانب العلوي في نهاية المطاف. وستبقى وجهة النظر هذه سليمة، ومحابية للاختراق نحو قمم جديدة في ٢٠٢٠، ما لم يتحرك السعر إلى ما دون مستوى الدعم ١٦٣٤.٧٤.

الفضة

انخفضت أسعار الفضة هذا الأسبوع أيضاً، وعلى الرغم من عمليات بيع الدولار الأمريكي التي تدعم الفضة بشكل نموذجي، إلا أن الانخفاض في أسعار الذهب والأسهم، خاصة الصناعية منها يؤثر على الفضة.

مع البيانات الاقتصادية الأخيرة حول العالم التي ترسم صورة مقلقة للاقتصاد العالمي، يبدو أن الطلب الصناعي على الفضة في الأمد القريب سيبقى ضعيفاً.

وهذا من شأنه أن يعيق اتجاه ارتفاع الأسعار. ومع ذلك، فإذا ما تمكنت أسعار الذهب من الارتفاع، فينبغي أن يقدم هذا الأمر بعض الدعم للفضة.

 أسعار الفضة تخترق ما دون دعم خط الاتجاه

تراجعت أسعار الفضة أدنى خط الاتجاه الصاعد من قيعان ٢٠٢٠، ومع انعكاس السعر بعد اختبار خجول لمستوى ١٦.٣٥. يبقى هذا المستوى هو مفتاح الاتجاه الصاعد الرئيسي. وفي حين لا يزال السعر أعلى مستوى ١٤.٣٧٢٢، فإن التركيز ينصب على مزيد من الاندفاع نحو الأعلى. وبالنسبة للاتجاه الهابط، ففي حالة تجاوز السعر أدنى هذا المستوى، فإن الدعم التالي الذي يجب مراقبته هو مستوى ١٣.٦٢١٩.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.