توقعات السوق الأسبوعية: مراجعات الناتج الإجمالي المحلي واجتماع بنك الاحتياط النيوزيلندي

0 45

تفتتح الأسواق أسبوعاً متبايناً حيث ستشهد كل من قرارات سعر الفائدة والتقديرات المعدلة للناتج الإجمالي المحلي. وستمنحنا البيانات الخاصة بالأسبوع الحالي بعض البصيرة حول كيفية أداء مختلف الاقتصادات خلال الربع الثالث من هذا العام.

من أستراليا ومنطقة نيوزيلندا، سيعقد بنك الاحتياطي النيوزيلندي اجتماعه للسياسة النقدية. ومن المتوقع أن يخفض البنك المركزي أسعار الفائدة مرة أخرى. كما من المتوقع أيضاً أن تصدر بيانات توقعات التضخم الفصلية قبل يوم من اجتماع بنك الاحتياطي النيوزيلندي.

هذا وستقوم أستراليا بالإبلاغ عن بيانات سوق العمل الشهرية، بينما ستصدر الصين أرقام الإنتاج الصناعي.

وفيما يلي نظرة سريعة على الأحداث الاقتصادية الرئيسية المرتقبة للأسبوع الحالي.

اختبر استراتيجيتك وتداول الدولار الأسترالي. افتح حسابك التجريبي الآن. 

مبيعات التجزئة الأمريكية وخطاب “باول”

ستكون البيانات من الولايات المتحدة هذا الأسبوع مزيجاً بين التقارير الاقتصادية وخطاب رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي “جيروم باول”. وسوف تشغل هذه البيانات المستثمرين بشيء يختلف عن مجريات الحرب التجارية.

مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة نحو انتعاش

من المتوقع أن تنتعش مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة لشهر أكتوبر. حيث يتوقع الاقتصاديون أن مبيعات التجزئة سترتفع بنسبة ٠.٣٪ في أكتوبر. ويأتي ذلك بعد انخفاض مبيعات التجزئة بنسبة ٠.٢٪ سابقاً. وباستثناء مبيعات السيارات، فمن المقرر ان ترتفع مبيعات التجزئة الأساسية بنسبة ٠.٤٪، متقدّمة من زيادة بنسبة ٠.١٪ المحققة في السابق. كما كان الإنفاق أبطأ في سبتمبر، والذي قد يستغرق بعض الوقت للتعافي.

وعلى الرغم من أن ظروف سوق العمل لا تزال محكمة، إلا أن الإنفاق قد يتأثر. هذا ولم تتغير معنويات المستهلكين كثيراً خلال الشهر لكن مبيعات البنزين والسيارات قد انخفضت.

ارتفاع بسيط للتضخم في الولايات المتحدة في أكتوبر

سيراقب المستثمرون تقرير التضخم الشهري هذا الأسبوع، وتشير التقديرات إلى زيادة بنسبة ٠.٣٪ في مؤشر أسعار المستهلكين على أساس شهري.

وباستثناء الغذاء والطاقة، فمن المتوقع أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي بنسبة .٢ ٪. وهذا يمثل زيادة متواضعة في الأسعار عن الشهر السابق. ولكن على أساس سنوي، من المتوقع أن يبقى مؤشر أسعار المستهلكين الأمريكي الرئيسي دون تغيير عند ١.٧٪ والأساسي عند ٢.٤٪.

خطابات بنك الاحتياطي الفيدرالي تمتد على مدار الأسبوع

سنكون على موعد مع خطابات عدد من أعضاء اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة خلال الأسبوع. وتمتد الخطابات من عضو مجلس الاحتياطي الفيدرالي “كوارلز” إلى رئيس الاحتياطي الفيدرالي ” جيروم باول”.

ومن المقرر أن يتحدث “باول” يوم الخميس، حيث سيدلي بشهادته أمام اللجنة الاقتصادية المشتركة. وستخضع تعليقاته على أسعار الفائدة والسياسة النقدية لفحص دقيق من قبل المتداولين.

ويحدث هذا في ضوء إشارة بنك الاحتياطي الفيدرالي إلى أنه أنهى خفض أسعار الفائدة بعد أن خفض أسعار الفائدة في اجتماعه السابق. وفي الوقت الحالي، هناك دلائل تشير إلى أن الاقتصاد يجني ثماره ويتقدم.

ومن بين الأعضاء الآخرين الذين سيتحدثون، عضو مجلس الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك “وليامز” ورئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في سانت لويس “جيمس بولارد”.

تقديرات الناتج الإجمالي المحلي في المملكة المتحدة وتقرير التضخم

بعد اجتماع بنك إنجلترا الأسبوع الماضي، حول المستثمرون تركيزهم نحو أرقام الناتج الإجمالي المحلي والتضخم وتقرير الوظائف.

وقد يحرك تقرير الناتج الإجمالي المحلي الأسواق حيث تغطي البيانات فترة الربع الثالث. ولكن مع إظهار اجتماع بنك إنجلترا لتصويتين معارضين لصالح رفع أسعار الفائدة، فإن التلميحات إلى ارتفاع الاقتصاد قد تشهد بعض التحركات في أسواق العملة.

ارتفاع الناتج الإجمالي المحلي البريطاني في الربع الثالث

تشير التقديرات الأولية للربع الثالث إلى حدوث انتعاش في الاقتصاد. حيث من المتوقع أن يرتفع اقتصاد المملكة المتحدة بنسبة ٠.٣٪ في الأشهر الثلاثة المنتهية في سبتمبر ٢٠١٩. وهذا يمثل تعافياً تاماً من انخفاض بنسبة ٠.٢٪ في الربع الثاني.

وعلى أساس شهري، من المتوقع أن ينخفض إجمالي الناتج المحلي لشهر سبتمبر بنسبة ٠.١٪. وإلى جانب أرقام الناتج الإجمالي المحلي، ستصدر أرقام الإنتاج التصنيعي والصناعي كذلك.

وفي الوقت ذاته، فمن المقرر أيضاً أن تظهر أرقام الميزان التجاري لشهر سبتمبر، مما يجعل يوم الإثنين يوماً مزدحماً جداً في أسواق المملكة المتحدة.

أسعار المستهلك ستبقى ثابتة في أكتوبر

تنتظر الأسواق يوم الأربعاء أرقام التضخم الشهرية. ومن المتوقع أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلكين الرئيسي بنسبة ١.٧٪ في شهر أكتوبر، وهو يمثل نفس وتيرة الزيادة مقارنة بتقرير الشهر السابق. حيث ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين الرئيسي في المملكة المتحدة بنسبة ١.٧٪ في الشهر السابق على أساس سنوي.

ومن المتوقع أيضاً أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي بنسبة ١.٧٪، مسجلاً نفس وتيرة الزيادة التي سجلها الشهر السابق. ولكن على أساس شهري، سيكون مؤشر أسعار المستهلكين الرئيسي ثابتاً بعد زيادة بنسبة ٠.١٪ سابقاً.

وننتظر أيضاً مؤشر أسعار التجزئة وبيانات مؤشر أسعار المنتجين. ومن المتوقع أن تنخفض أسعار المنتجين بنسبة ١.٨٪، متراجعة من انخفاض بنسبة ٢.٨٪ في الشهر السابق على أساس سنوي.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.