“باول” يؤكد مجدداً على وقفه لخفض أسعار الفائدة

0 43

بدأ رئيس الاحتياطي الفيدرالي “جيروم باول” في تقديم شهادته التي تستمر لمدة يومين أمام الكونغرس. وفي كلمته الافتتاحية، قال “باول” إن البنك المركزي مرتاح نحو معدلات الفائدة الأمريكية الحالية.

وعزا التباطؤ في الربع الثالث بسبب إضراب السيارات. وتؤكد التعليقات من جديد تعهد مجلس الاحتياطي الفيدرالي بترك أسعار الفائدة دون تغيير في المستقبل المنظور.

هل تشعر بالثقة الكافية لبدء التداول؟ افتح حسابك الآن 

تباطؤ الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو في سبتمبر

نما الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو بوتيرة أبطأ في سبتمبر، حيث ارتفع بنسبة ٠.١٪ فقط خلال الفترة مقارنة بزيادة قدرها ٠.٤٪ في الشهر السابق.

وكان هذه أبطأ وتيرة للزيادة في أربعة أشهر، لكن البيانات كانت أفضل قليلاً من التوقعات. وعلى أساس سنوي، ارتفع الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو بنسبة ١.٧٪.

اليورو يتماسك بثبات عند الدعم مقابل الدولار الأمريكي

كانت العملة الموحدة تتماسك بالقرب من منطقة الدعم عند منطقة ١.١٠٠٠. ووفقًاً لمؤشر الاستوكاستك، تظهر حركة السعر تباعداً إيجابياً.

ويحتاج زوج العملة إلى الإغلاق فوق ١.١٠١٥ لتأكيد الاتجاه الصاعد. ومن المحتمل اختبار منطقة الدعم التي اخترقت عند ١.١٠٦٢ للمقاومة.

تراجع التضخم في المملكة المتحدة إلى أدنى مستوى له في ٣ سنوات

انخفضت أسعار المستهلكين في المملكة المتحدة في أكتوبر إلى أدنى مستوى لها في ٣ سنوات. وأظهرت البيانات من “مكتب الإحصاء الوطني” أن التضخم قد ارتفع بنسبة ١.٥٪ فقط على أساس سنوي.

وكان هذا أبطأ من تقديرات ١.٦٪ وتراجع من ١.٧٪ في سبتمبر. وبالمعدل الحالي، يكون التضخم في المملكة المتحدة قد وصل لأدنى مستوياته في ثلاث سنوات.

زوج الإسترليني/دولار أمريكي خافتاً تجاه تقرير التضخم

لم يتزحزح زوج العملة عن المستويات السابقة بالقرب من ١.٢٨٦٥. وقد يشير التوطيد الموجود أسفل منطقة المقاومة مباشرة إلى اختراق محتمل على المدى القريب.

التحيز متباين في الوقت الحالي، ولكن هناك مجال لاختراق الأسعار لمستوى المقاومة، وسيعيد هذا الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي إلى النطاق ضمن المستويين ١.٢٩٦٠ و١.٢٨٦٥. وعلى الجانب السلبي، يحتاج السعر إلى الانخفاض بقوة لاختبار أي دعم عند ١.٢٥٨٢.

عدم اليقين التجاري يدفع بأسعار الذهب للارتفاع

يتعافى المعدن الثمين من عمليات البيع التي حدثت في وقت سابق من الأسبوع، ويأتي الانتعاش مع عودة المخاوف التجارية. وكان من المتوقع على نطاق واسع أن يغطي خطاب الرئيس “ترامب” التقدم المحرز في المحادثات التجارية.

ومع ذلك، فإن عدم وجود أي إشارة والتعليقات السابقة بشأن عدم التراجع عن التعريفات قد أضافوا إلى مخاوف المستثمرين. وارتفعت معنويات المخاطرة مرة أخرى، مما تسبب في ارتفاع الذهب وغيرها من الملاذات الآمنة.

الذهب يختبر المقاومة مقابل الدولار الأمريكي. فهل سيتمكن من الاختراق؟

تعافى المعدن الثمين على الفور من الخسائر. وفي وقت كتابة هذا التقرير، يختبر الذهب مستوى المقاومة بالقرب من ١٤٦٢ مقابل الدولار الأمريكي. لكن مع إشارة الاستوكاستك إلى التباعد السلبي الخفي، فقد يتراجع السعر. على المدى القريب، نتوقع أن يتم حصر حركة الذهب ضمن مستوي ١٤٦٢ و١٤٤٥. وفقط في حال الاختراق من هذا النطاق سيحدد الاتجاه على المدى القريب للمعادن الثمينة.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.