الدولار الأمريكي يرتد لينتهي بسلسلة ارباح امتدت لـ٤ أيام

0 31

انتعش الدولار الأمريكي بقوة يوم الجمعة مسجلاً مكاسب قوية ومتتالية على مدار أربعة أيام. وتأتي المكاسب على خلفية حزمة تقارير اقتصادية من الولايات المتحدة.

ومن ناحية أخرى، كانت التقارير الواردة من مناطق أخرى أضعف بعض الشيء بالمقارنة. وفي وقت متأخر من يوم الجمعة، غرد “ترامب “من جديد بأن صفقة مع الصين كانت وشيكة، مما أعطى دفعة متواضعة للمخاطرة.

تداول فرص الحرب التجارية. افتح حسابك الآن!

اليورو يهبط نتيجة ضعف مؤشرات “فلاش” لمديري المشتريات

انخفض اليورو بأكثر من ٠.٤١٪ يوم الجمعة، بعد أن شهدت البيانات الاقتصادية صدور أرقام مؤشر “فلاش” لمديري المشتريات الصناعي والخدمي.

وأظهرت البيانات أن نشاط الصناعات التحويلية في منطقة اليورو قد ارتفع إلى ٤٦.٦ في نوفمبر. وهو ما كان يعد ارتفاعاً طفيفاً عن شهر أكتوبر البالغ ٤٥.٩. وانخفض نشاط الخدمات إلى ٥١.١ من ٥٢.٢ في أكتوبر. وتواصل بيانات “IHS ماركت” إظهار نمو اقتصادي ضعيف في المنطقة.

اليورو يوسع انخفاضه مقابل الدولار الأمريكي، لكن الدعم قد يصمد

انخفضت العملة الموحدة بحدة يوم الجمعة، ونجد حركة السعر الآن أقرب لمستوى الدعم في منطقة ١.١٠٠٠. وقد يحد هذا المستوى من الانخفاضات في المدى القريب ليقدم فترة راحة قصيرة الأجل لليورو، ولكن في حالة انهيار اليورو مقابل الدولار الأمريكي إلى ما دون هذا المستوى، فيمكننا توقع إعادة اختبار القيعان السابقة عند ١.٠٨٨٩.

تقلص مؤشر مديري المشتريات الخدمي في المملكة المتحدة في نوفمبر

شهد مؤشر “فلاش” لمديري المشتريات الصناعي والخدمي الصادر من المملكة المتحدة مزيداً من التدهور في الاقتصاد. إذ تقلص نشاط الخدمات لينخفض إلى ٤٨.٦ في نوفمبر، وذلك بعد أن كان نشاط الخدمات عند ٥٠.٠ في أكتوبر. وكان نشاط الصناعات التحويلية في المملكة المتحدة كذلك ضعيفاً، حيث انخفض إلى ٤٨.٣، منخفضاً من ٤٩.٦ في أكتوبر.

الجنيه الإسترليني يخترق إلى ما دون الدعم

انخفض الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأمريكي إلى ما دون مستوى الدعم عند ١.٢٨٦٥ في أعقاب البيانات الضعيفة. وتأتي الانخفاضات دون هذا المستوى بعد أن اقتصر الباوند على النطاق. وإذا ما ارتفع زخم الهبوط، فقد يتجه الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي لمزيد من الخسائر. ويقع الدعم الأدنى التالي عند ١.٢٧٦٨.

تراجع الذهب على خلفية بيانات الولايات المتحدة الجيدة

كان المعدن الثمين أضعف يوم الجمعة بعد صدور سلسلة من التقارير الاقتصادية الواردة من الولايات المتحدة والتي جاءت أفضل من المتوقع. حيث ارتفع مؤشر ثقة المستهلك في جامعة ميشيغان إلى ٩٦.٨. وكان هذا أعلى من التوقعات عند ٩٥.٨. وفي الوقت ذاته، ارتفعت أرقام مؤشر “فلاش” لمديري المشتريات التصنيعي والخدمي من “IHS ماركت” أيضاً.

عودة الذهب نحو الدعم ١٤٦٢ مقابل الدولار الأمريكي

فشلت محاولات حشد التأييد للارتفاع قرب مستوى الدعم ١٤٦٢. حيث أغلق الذهب عند الدعم مقابل الدولار الأمريكي يوم الجمعة. وهناك احتمال لحدوث انتعاش، خاصةً مع مذبذب استوكاستك المتواجد حالياً في منطقة ذروة البيع.

غير إنه إذا ما انخفض الذهب دون مستوى ١٤٦٢، فإننا نتوقع أن نرى الانخفاضات تدفع السعر للهبوط إلى مستوى ١٤٤٠ بعد ذلك.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.