تراجع الأسهم نتيجة تعثر المحادثات التجارية

0 59

كانت هناك علامات واضحة على خيبة الأمل مع تعثُّر صفقة التجارة الأمريكية الصينية وذلك في أعقاب التعليقات التي أدلى بها وزير الخزانة.

إذ قال “ستيف منوتشين” إنه في حالة عدم التوصل لاتفاق بشأن المحادثات التجارية، فإن الولايات المتحدة ستزيد التعريفات بحلول منتصف ديسمبر، غير إنه ذكر أنه يتوقع أن يتمكن الطرفان من التوصل إلى اتفاق.

وتأتي هذه التعليقات بعد أن أعلن الرئيس “ترامب” أنه تم تنفيذ المرحلة الأولى من الصفقة. ومن المتوقع أن تشتري الصين ما يصل إلى ٥٠ مليار دولار من السلع الزراعية من الولايات المتحدة.

تداول فرص الحرب التجارية. افتح حسابك الآن!

ارتفاع الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو بنسبة ٠.٤٪

ارتفع الإنتاج الصناعي في منطقة اليورو بنسبة ٠.٤٪ عن شهر أغسطس. وجاءت الزيادة بعد شهرين من التراجع. وعوّضت بيانات شهر أغسطس عن انخفاض الـ – ٠.٤٪ في شهر يوليو. حيث تجاوزت البيانات التقديرات أيضاً والتي توقعت زيادة بنسبة ٠.٣٪، هذا وانخفض الإنتاج الصناعي في جميع القطاعات باستثناء السلع الوسيطة والرأسمالية.

 اليورو يواصل توطيده عند ١.١٠٣٠ مقابل الدولار الأمريكي

توطدت العملة الموحدة بالقرب من مستوى سعر المنطقة ١.١٠٣٠، وهناك مجال للاتجاه الصاعد نحو مستوى ١.١٠٩١.

وستشهد المكاسب الإيجابية اليورو يختبر هذا المستوى مقابل الدولار الأمريكي على المدى القريب. ولكن بالنظر إلى التحيز المتباين، فهناك مجال لهبوط اليورو، حيث يمكن أن يختبر منطقة الدعم الهابطة عند ١.٠٩٤٤ على انخفاض حاد.

استمرار محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قبيل قمة الاتحاد الأوروبي

تستمر محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في التقدم بعد تصريح “ميشيل بارنييه” المسؤول في الاتحاد الأوروبي بوجود ثغرات كبيرة.

وذكرت المملكة المتحدة إنها مستعدة لتقديم تنازلات إلى الاتحاد الأوروبي بخصوص ترتيبات الحدود الخاصة بإيرلندا الشمالية. وقال متحدث باسم المملكة المتحدة إنه على الرغم من أن المحادثات كانت بناءة، فلا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به.

لا يزال الجنيه الإسترليني متقلب مقابل الدولار الأمريكي

تخلى الجنيه الإسترليني بداية عن مكاسبه مقابل الدولار الأمريكي، حيث تراجعت حركة السعر لاختبار منطقة الدعم ١.٢٥٣٣. وطالما صمد هذا الدعم، فقد يرتد الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي إلى الأعلى.

ويبقى التحير نحو الاتجاه الإيجابي عند مستوى المقاومة ١.٢٨٩٥ قائماً. ولن يتحول هذا التحيز إلى الاتجاه السلبي، إلا في حالة اختراق الجنيه الاسترليني لما دون مستوى ١.٢٥٣٣ مقابل الدولار الأمريكي.

ارتفاع أسعار الذهب على حساب الرغبة في المخاطرة

ارتفعت أسعار الذهب بشكل طفيف يوم الإثنين بسبب انخفاض الرغبة في المخاطرة في أعقاب الأخبار المتعلقة بالتجارة الأمريكية الصينية.

وأظهرت بيانات الصادرات الصينية إلى الولايات المتحدة انخفاضاً بنسبة ٢٢٪ في سبتمبر على أساس سنوي. كما انخفض إجمالي الصادرات بنسبة ٣.٢٪ خلال الشهر. كذلك انخفضت الواردات إلى الصين بنسبة ٨.٥٪. وأدى تراجع شهية المخاطرة إلى بعض المكاسب المتواضعة في المعدن الثمين.

لا يزال الذهب ملتزما بالنطاق مقابل الدولار الأمريكي

عاد الذهب من جديد إلى نطاق التداول، ليتداول ضمن نطاق ١٥٠٨ – ١٤٨٥، وجاء الانعكاس بعد انخفاض الأسعار في البداية دون هذا المستوى قبل أسبوعين. ومع عودة حركة السعر إلى ذات المستوى، فنتوقع أن يستمر النطاق الجانبي. هذا ولا يزال نمط الابتلاع الهابط على الرسوم البيانية الأسبوعية قائماً والذي يعطي تحيزاً نحو هبوط الذهب.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.