حذر المستثمرين وسط يوم تداول هادئ

0 83

أدى الافتقار إلى أي أساسيات واضحة على مدار يوم الإثنين، إلى إبقاء المستثمرين في حالة حذر. فالأنباء الرئيسية للحروب التجارية والنفور من المخاطرة أبقت أسواق الأسهم تحت السيطرة. حيث أغلقت بعض مؤشرات الأسهم الرئيسية في الولايات المتحدة في المنطقة الحمراء، في حين واصل الذهب والين باعتبارهم ملاذات آمنة، البقاء ضمن فئة التداولات المفضلة. وانخفض مؤشر الدولار الأمريكي أكثر عند الافتتاح يوم الإثنين ولكنه أغلق دون اتجاه محدد.

التداول وفقاً للأخبار السياسية يتطلب خبرة واطلاع. اختبر استراتيجيتك الآن 

اليورو يسجل مكاسب متواضعة

شوهدت العملة الموحدة تغلق اليوم مع بعض المكاسب المتواضعة. وجاء ذلك على الرغم من الاضطرابات السياسية المستمرة في إيطاليا. ولوحظ تغاضي اليورو للمخاوف فيما يمكن أن تواجه الحكومة الإيطالية تصويتاً بسحب الثقة في وقت قريب.

تداول زوج اليورو/دولار عرضياً في الوقت الراهن

تم تداول زوج العملة في نطاق ضيق إلى حد ما خلال الأيام القليلة الماضية. حيث تم إنشاء نطاق عرضي ضمن المستويات ١.١١٨٥٠ و١.١٢٥٠. ومن المحتمل أن يشهد تحرك السعر العرضي هذا اختراقاً على المدى القريب. فيما لا يزال التحيز قائم في الاتجاه الصاعد. ولكن هناك حاجة إلى اختراق مقنع لليورو ليندفع عالياً. ويعد الهدف الرئيسي التالي هو ١.١٣٤٠.

ارتداد الجنيه الإسترليني بعد خسائر يوم الجمعة

شوهد الجنيه الإسترليني يسجل بعض المكاسب المتواضعة يوم الإثنين. ومع ذلك، كانت حركة السعر مقتصرة على النطاق منذ إغلاق يوم الجمعة. وانخفض الجنيه الإسترليني بعد أن كان الاقتصاد البريطاني قد تراجع خلال الربع الثاني. وستشهد البيانات الاقتصادية اليوم تقرير الوظائف الشهري، والذي قد يساعد على دفع العملة إلى الأعلى.

هل يتمكن الجنيه الإسترليني من التعافي من أدنى مستوياته مقابل الدولار الأمريكي؟

استمرار التحرك نحو الاتجاه الصاعد سيعتمد على نتائج تقرير الوظائف اليوم. وكان الجنيه الإسترليني قد نجح في الارتداد من أدنى مستوياته مقابل الدولار الأمريكي بالقرب من ١.٢٠١٤. ومع ذلك، رأينا كيف أن السعر يكافح بالقرب من منطقة المقاومة الثانوية عند المستوى ١.٢٠٨٢.  وقد يشهد الاختراق القوي فوق هذا المستوى بعض الارتفاع. في المقابل، نتوقع أن يواصل زوج العملة انخفاضه لمستويات أدنى.

الذهب يتماسك بثبات فوق ١٤٩٥

شهدنا تسجيل المعدن الثمين لبعض المكاسب المتواضعة يوم الإثنين. وكان السعر يتطلع بوضوح إلى الاتجاه الصاعد وسط تداول حذر. وكانت البيانات الاقتصادية ضئيلة، مما أدى إلى بقاء مخاوف المستثمرين في الصدارة. ومن المقرر صدور تقرير التضخم الشهري في الولايات المتحدة اليوم. وقد يكون هذا حدثاً محركاً للأسواق.

هل يتمكن الذهب من البقاء فوق مستوى ١٤٩٥ مقابل الدولار الأمريكي؟

شكل الذهب دعماً واضحاً عند مستوى ١٤٩٥. وبينما يختبر المعدن الثمين أعلى مستوياته السابقة، فإن الفشل في الارتفاع قد يشير إلى احتمالية التصحيح. وهذا يعتمد على ما إذا كان الدعم سوف يفسح المجال لهذا التصحيح. وقد يؤدي الاختراق ما دون ١٤٩٥، إلى مزيد من التصحيح في الذهب. راقب الدعم الأدنى في منطقة ١٤٤٧ – ١٤٤٨ والذي قد يكون الهدف السلبي التالي على المدى القريب.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر