ترامب يغرّد بفرض تعريفات جمركية جديدة، والأسواق تتراجع

0 76

شهدت أسواق الأسهم حركة متقلبة يوم الخميس. بعد يوم من انخفاض الأسهم بفعل خفض سعر الفائدة الفيدرالي، قبل أن تتحسن الأسواق في جلسة منتصف اليوم. جاء ذلك بعد التصحيح الضعيف للتقارير الاقتصادية من الولايات المتحدة. ارتفعت الأسواق على أمل أن يعيد بنك الاحتياطي الفيدرالي تقييم الظروف الاقتصادية ومتابعته لخفض أسعار الفائدة. ومع ذلك، أعلن الرئيس “ترامب” تعريفة جديدة بنسبة 10٪ على الصين. جاء ذلك في خضم المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين. دفع الإعلان أسواق الأسهم إلى الانخفاض بينما ارتفعت أصول الملاذ الآمن.

تداول اليورو بفروقات سعريه تبدآ من ٠.٨

اليورو مقابل الدولار الأميركي يتعافى من أدنى مستوى خلال عامين

هبطت العملة الموحدة في بداية التداولات إلى أدنى مستوى لها في عامين بعد إعلان بنك الاحتياطي الفيدرالي. ولكن تمكن زوج العملات من تعويض بعض خسائره حيث حقق بعض المكاسب المتواضعة في جلسات الأمس. وساعد على هذا التحسن نتائج مؤشر مديري المشتريات التصنيعي “ISM” الأمريكي الذي انخفض إلى 51.2، بينما انخفض الإنفاق على البناء بنسبة 1.3٪ خلال الشهر.

هل يستطيع اليورو مقابل الدولار الأميركي الحفاظ على الاتجاه الصعودي؟

شهد انتعاش زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي إعادة اختبار الأسعار لخط الاتجاه من أسفل. قد يشير هذا إلى وجود منطقة مقاومة ديناميكية. إذا فشل زوج العملة في التداول فوق هذا المستوى، فإننا نتوقع تراجع السعر. في الوقت الحالي، من المرجح أن يظل اليورو مقابل الدولار الأميركي ضمن أدنى مستوياته يوم الأربعاء.

خام غرب تكساس الوسيط ينخفض بشكل حاد

انخفضت أسعار النفط الخام أكثر من 5.50٪ خلال جلسات يوم الخميس. وجاء الانخفاض في وقت متأخر من المساء وسط مزيج من العوامل المختلفة. في وقت سابق من الأسبوع، أبلغت إدارة معلومات الطاقة عن تراجع المخزونات. كان هذا أبعد من تقرير “أوبك” حول تباطؤ إنتاج النفط. ومع ذلك، تجاهلت أسعار النفط الأساسيات. وأثقلت قوة الدولار، إلى جانب الحروب التجارية بدورها على السلعة.

النفط الخام يختبر الدعم

أدى انخفاض أسعار النفط الخام إلى انخفاض السلعة إلى مستوى الدعم الأولي عند 54.42. هذا يمثل إعادة اختبار الدعم السفلي. حالياً، تحاول أسعار النفط التعافي. لكننا نتوقع أن يستقر السعر مجدداً في النطاق بين 57.50 و54.40 على المدى القصير. الاختراق إلى ما دون 54.40 سيؤدي إلى انخفاض حاد إلى 50.00.

الذهب يرتد مع ارتفاع الشكوك

تمكن المعدن النفيس من تحقيق مكاسب قوية يوم الخميس. وجاءت المكاسب بعد الإعلان عن التعريفات الجديدة من إدارة واشنطن، حيث يمكن أن تنتقم الصين مرة أخرى من خلال تعريفاتها الخاصة على البضائع الأمريكية. ارتفع الذهب إلى أعلى مستوياته في 1449 قبل عكس المكاسب على الفور.

من المرجح استمرار الحركة العرضية لزوج الذهب مقابل الدولار الأمريكي

دفع انتعاش أسعار المعدن الثمين لاختبار أعلى مستوياته السابقة من منتصف يونيو. ومع ذلك، فإن الانعكاس عن أعلى المستويات دفع الذهب إلى منطقة الدعم عند مستويات 1431-1414. يمكننا توقع أن نرى الأسعار متمسكة بهذا الدعم على المدى القريب. لكن الاختراق أسفل الدعم سيعجل من حركة الانخفاضات. لا يزال الدعم السابق عند 1404 هو الهدف الرئيسي للهبوط.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر