انتعاش أسواق الأسهم مع تحسن معنويات المستثمرين

0 43

بدأت أسواق الأسهم في تحقيق انتعاشاً قوياً في أعقاب تراجعها الحاد في وقت سابق من هذا الأسبوع. وجاء هذا الانتعاش بعد أن تمكن المستثمرون من استيعاب التطورات المتعلقة بالخلاف التجاري بين الولايات المتحدة والصين.

ومع ذلك، لا تزال معنويات المستثمرين يشوبها شيء من الحذر، خاصة بعد أن وصفت الولايات المتحدة الصين بأنها متلاعب بالعملة. أما على الصعيد الاقتصادي، فقد كانت البيانات الاقتصادية ضئيلة يوم الخميس.

تداول اليورو بفروقات سعريه تبدآ من ٠.٨

تداول عرضي لليورو في أعقاب اشارات من الدولار الأمريكي

كان تداول اليورو عرضياً يوم الخميس. حيث أغلقت العملة الموحدة بالقرب من سعر الافتتاح تقريباً. وأدى الافتقار إلى البيانات الاقتصادية وأي تطورات رئيسية فيما يتعلق بالنزاع التجاري الأمريكي، إلى بقاء زوج العملة تحت السيطرة. ومع ذلك، فقد يتغير هذا مع صدور تقرير الميزان التجاري الألماني.

من المرجح أن اليورو ينتظر لحظة الاختراق مقابل الدولار الأمريكي

التزم زوج العملات التزاماً راسخاً بالتحرك ضمن نطاق ١.١٢٥٠ و١.١١٨٨. ويأتي هذا التوطيد مباشرة بعد أن سجل اليورو ارتفاعات قوية منذ منتصف الأسبوع الماضي. ونتيجة لذلك، يمكننا توقع أن نشهد اليورو يستهدف مستويات أعلى مقابل الدولار الأميركي. حيث من المرجح أن يفسح الاختراق فوق ١.١٢٥٠ المجال لمستوى ١.١٣٤٠ على أقل تقدير.

توطد الإسترليني قبيل تقرير الناتج الإجمالي المحلي

تم تداول الجنيه الإسترليني بشكل عرضي خلال الأيام القليلة الماضية. حيث أخذت أنباء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي حيزاً أقل من الاهتمام، خاصةً في ضوء الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين. وعبر رئيس الوزراء البريطاني “بوريس جونسون” عن ثقته في أن المسؤولين الأوروبيين سيتحلون بالمرونة في التفاوض على صفقة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وعلى الصعيد الاقتصادي، فإن تقارير الناتج الإجمالي المحلي الفصلي، وأرقام الإنتاج التصنيعي والصناعي ستكون على رأس قائمة بيانات اليوم.

تزايد الانحياز للصعود في زوج الإسترليني/ دولار

يمكن رؤية الجنيه الإسترليني وهو يبني تحيزاً على الجانب الإيجابي مقابل الدولار الأمريكي. ويأتي ذلك في الوقت الذي شكلت فيه عمليات التوطيد الأخيرة بالقرب من أدنى المستويات نموذجاً للوتد. وقد يشير الاختراق في الاتجاه الصاعد من نمط التوطيد هذا، إلى المزيد من الارتفاعات. حيث قد يتطلع الزوج إلى التصحيح نحو مستوى ١.٢٤٠٠على أقل تقدير. وبالطبع، فإن الإغلاق أدنى المستوى ١.٢١٢٦، سيبطل التحيز نحو الصعود.

الذهب يتراجع من مستوى الـ ١٥٠٠ دولار

شوهد المعدن الثمين والذي يتتبع معنويات السوق على تراجع يوم الخميس. وجاء التراجع مباشرة بعد اختبار أعلى مستوياته من الـ١٥٠٠، ويتماسك الذهب حالياً بالقرب من أعلى المستويات. وقد يشهد هذا التعزيز إما تكوين زخماً جديداً أو تصحيحاً وشيك. هذا وسيكون تقرير مؤشر أسعار المنتجين الأمريكي، هو التقرير الوحيد الذي سيصدر خلال جلسة تداول نيويورك اليوم.

هل يسجل الذهب مزيداً من الارتفاعات مقابل الدولار الأمريكي؟

قد يشهد التوطيد الحالي المزيد من الارتفاعات اللاحقة. ومع ذلك، سيعتمد الكثير على مدى تمكن الذهب من الاختراق فوق مستوى ١٥٠٠ بشكل مقنع. وبالنظر إلى حقيقة أن مستوى المقاومة هذا يعد مستوى نفسي قوي، فيمكننا توقع أن نشهد بعض التراجع. حيث ستكون منطقة الدعم التي تم اختراقها مؤخراً بين ١٤٣١ و١٤٢٨ هي الهدف السلبي الأنسب للذهب.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.