تعزز مشاعر العزوف عن المخاطرة بسبب تجدد تهديدات الحرب التجارية

التحليل الفني لليوم ٧ مايو

0 45

تعزز الشعور بعدم المخاطرة بسبب استيعاب الأسواق لتجدد التهديدات المتعلقة بالحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين. وكان تهديد الرئيس “ترامب” والذي أطلقه في نهاية الأسبوع المنصرم، حول فرض رسوم جمركية على الصين، قد دفع المستثمرين نحو البحث عن أصول الملاذ الآمن.

وتتزامن التهديدات مع الوقت الذي من المتوقع أن يجتمع فيه مسؤولون صينيون في واشنطن هذا الأسبوع. ومن ناحية اخرى، فقد عادت أسواق النفط إلى الارتفاع نتيجة لورود تقارير تفيد بأن الولايات المتحدة قد أطلقت سفينة حربية بهدف مواجهة تهديدات إيران حول إغلاق مضيق هرمز، والذي يعد شريان رئيسي واستراتيجي للنفط القادم من الشرق الأوسط.

اليورو يتمسك بمكاسبه المحققة مع مؤشر مديري المشتريات الخدمي

كان أداء قطاع الخدمات في منطقة اليورو أفضل من المتوقع. حيث شهدت بيانات شهر أبريل، ارتفاع نشاط مديري المشتريات في قطاع الخدمات إلى ٥٢.٨ لتتجاوز تقديرات “فلاش” والتي كانت عند ٥٢.٥. كما أن بيانات شهر أبريل تعد كذلك أعلى مقارنة بنشاط مارس والبالغ ٥٢.٥. وعليه، فقد أنهى اليورو تداوله اليومي مرتفعاً بنسبة ٠.٢٧٪.

من المحتمل أن يختبر اليورو/دولار مستوى المقاومة ١.١٢٢٦ من جديد

من المتوقع أن تعيد العملة الموحدة اختبار مستوى المقاومة عند ١.١٢٢٦. ويأتي هذا في الوقت الذي يحافظ فيه الزخم الصاعد الحالي في تحيز العملة الموحدة نحو الاتجاه الصاعد. غير أن الاختراق فوق مستوى المقاومة ١.١٢٢٦ يعد مطلوباً كي يتمكن اليورو من الارتفاع وتسجيل المزيد من المكاسب. وهناك مجالاً لاختبار المستوى ١.١٢٤٦، أعلى المستوى ١.١٢٢٦. وفي حال الفشل في التقدم فوق مستوى المقاومة، قد يبقي هذا على زوج العملة ضمن تداول عرضي.

تعافي أسعار النفط قليلاً والمشاعر متباينة

ارتفعت أسعار النفط الخام أكثر من ٢٪ بعد يوم من ورود أنباء عن إطلاق سفينة حربية أمريكية في الخليج الفارسي. وتأتي هذه الخطوة في أعقاب تهديدات إيران حول إغلاق مضيق هرمز، الشريان الرئيسي والاستراتيجي للنفط الوارد من الشرق الأوسط. ويأتي التهديد من قبل إيران بعد أن أنهت الولايات المتحدة الإعفاءات المتعلقة بالنفط الإيراني في ٢ من مايو.

هل تتمكن أسعار النفط من الارتفاع أكثر؟

أدى الارتداد من مستوى الدعم الأدنى عند ٦٠.٣٣، في إرسال أسعار خام غرب تكساس نحو إعادة اختبار مستوى الدعم الذي كان قائماً في السابق عند ٦٢.٨٥. ويمثل الارتداد إلى هذا المستوى تصحيحاً وسط ما نتوقع أن يكون تصحيحاً في الأسعار. وطالما أنه لم يتم اختراق مستوى المقاومة، فقد يشهد النفط المزيد من الانخفاض. حيث من المحتمل إعادة اختبار المستوى ٦٠.٣٣، والذي مع الاختراق أدناه، قد يدفع أسعار النفط نحو مستوى الدعم ٥٧.٥٠.

الذهب يستقر ضمن النطاق

سجل المعدن الثمين يوم الإثنين مكاسب متواضعة. لكن حركة السعر لا تزال متحيزة إلى حد ما نحو الاتجاه الصاعد. وسيمثل إعادة اختبار المستوى ١٢٨٥ أمراً حاسماً، حيث أنه قد يفسح المجال لمزيد من الارتفاع في الأسعار. وكان الطلب على الذهب قد جاء وسط تجدد معنويات العزوف عن المخاطرة في السوق. وسيتحدث عضو لجنة السوق الفيدرالية “كوارلز” لا حقاً اليوم.

هل يتمكن الذهب من الاختراق للأعلى؟

سيكون إعادة اختبار المستوى ١٢٨٥ أمراً حاسماً، حيث قد يؤدي إلى اختراق محتمل فوق هذا المستوى. وهو ما سيحول الميل نحو الاتجاه الصاعد حيث تكون منطقة ١٢٩٠ هي المستوى التالي للمقاومة. ويعد إغلاق يومي فوق أعلى سعر ليوم أمس عند المستوى ١٢٨٥.٧٤ تأكيداً لهذا الرأي. في المقابل، قد يؤدي الفشل في الإغلاق اليوم مع مكاسب، إلى دفع أسعار الذهب للحفاظ على النطاق العرضي والواقع ضمن مستويات ١٢٨٥ و١٢٧٣.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.