الانخفاض غير المتوقع في المخزونات يحد من تراجعات النفط الخام

تقرير مخزونات النفط الخام الأسبوعي

0 37

انخفاض مخزونات النفط رغم إشارة معهد البترول الأمريكي (API) بالتعزيز

توقفت تراجعات النفط الخام هذا الأسبوع، على الرغم من الإشارة المبكرة إلى الزيادة وفقاً لتقرير معهد البترول الأمريكي (API)، حيث أظهرت تقارير إدارة معلومات الطاقة والصادرة يوم الأربعاء، انخفاضاً في مخزونات الخام الأمريكي.

وأظهر التقرير الصادر من إدارة معلومات الطاقة أنه وفي الأسبوع المنتهي في ٣ مايو، قد ارتفع مخزون الخام الأمريكي بمقدار ٤ ملايين برميل، بالرغم من التوقعات حول زيادة قدرها ١.٢ مليون برميل. كانت هذه البيانات محل ترحيب وارتياح من قبل الثيران، على خلفية بيانات الأسبوع الماضي والتي أظهرت زيادة ضخمة بلغت ٩.٩ مليون برميل. وتبلغ مخزونات النفط الخام الآن ٤٦٦.٦ مليون برميل، ومخزونات الخام حالياً عند السعر المستهدف لمتوسط سعر خمس سنوات لهذا الوقت من العام.

افتح حسابك مع أوربكس الآن واختبر استراتيجيتك حول أسعار النفط!

تراجع مخزونات البنزين

كانت مخزونات البنزين كذلك قد انخفضت. حيث انخفضت بمقدار٦٠٠ ألف برميل خلال الأسبوع لتصل عند ٢٪ أقل عن متوسط الخمس سنوات المستهدف لهذا الوقت من العام. كذلك انخفضت مخزونات نواتج التقطير والتي تشمل الديزل وزيت التدفئة بمقدار ٢٠٠ ألف برميل خلال الأسبوع. فهم يقبعون الآن عند ٥٪ أقل من متوسط كل منهم لهذا الوقت من العام. وفي ذات الوقت، ازدادت مخزونات البروبين – البروبيلين الأسبوع الماضي بمقدار ١ مليون برميل، لتتواجد الآن عند ١٧٪ أعلى من متوسط الخمس سنوات لهذا الوقت من العام.

وفي أخبار أخرى، أظهرت البيانات أن متوسط مساهمة المصفاة الأمريكية بلغ ١٦.٤ مليون برميل يومياً على مدار الأسبوع. وهذا أقل بنحو ٤١ ألف برميل يومياً عن الأسبوع السابق مع تشغيل المصافي بنسبة ٨٨.٩٪ من إجمالي الطاقة الإنتاجية. ومن جديد، فقد ارتفع إنتاج البنزين الأسبوع الماضي بمتوسط ١٠.١ مليون برميل يومياً. فيما انخفض إنتاج نواتج التقطير من ناحية اخرى، ليبلغ معدل ٥.١ مليون برميل يومياً على مدار الأسبوع.

واردات الولايات المتحدة من النفط الخام تنخفض

أظهر التقرير من ناحية اخرى، أن واردات الولايات المتحدة من الخام قد انخفضت خلال الأسبوع. حيث تنخفض بحوالي ٧١٢ ألف برميل يومياً، ليصل إلى معدل ٦.٧ مليون برميل يومياً. كما أظهر التقرير أنه خلال الأسابيع الأربعة الماضية، قد بلغ متوسط واردات الخام ٦.٨ مليون برميل يومياً. ويقل الرقم تقريباً ١٧٪ عن المعدل الوقت نفسه من العام الماضي.

توقعات إدارة معلومات الطاقة بارتفاع إنتاج الخام الأمريكي

جاء هذا التقرير بعد يوم واحد من إعلان إدارة معلومات الطاقة (EIA) عن أحدث توقعاتها لأسواق النفط، والتي تتوقع فيها ارتفاع إنتاج الخام الأمريكي بمقدار ١.٤٩ مليون برميل يومياً على مدار العام ليصل إلى متوسط ١٢.٤٥ مليون برميل يومياً. وتمثل هذه التوقعات الجديدة تنقيحاً مرتفعاً عن التوقعات السابقة بزيادة قدرها ١.٤٣ مليون برميل. كان ارتفاع إنتاج الخام الأمريكي عنصراً قوياً ليوازن خفض “أوبك” المستمر هذا العام. وقد بدأ هذا يؤثر على السعر خلال الأشهر الأخيرة.

القوات المتعارضة تحاصر حركة الأسعار

شهدت أسعار النفط أسبوعاً خافتاً إلى حد ما، حيث بقيت السوق عالقة بين قوتين متعارضتين. حيث كانت الأسعار منخفضة في البداية مع بداية الأسبوع. وكان هذا نتيجة رد فعل الأسواق على الأنباء التي تفيد بأن “ترامب” يخطط لزيادة الرسوم المقدرة بـ ١٠٪ حالًا والمفروضة على ٢٠٠ مليار دولار من البضائع الصينية إلى ٢٥٪ اعتباراً من يوم الجمعة.

ومع ذلك، عاد وارتفع السوق بعد ذلك كرد فعل على الأخبار التي تفيد بأن الولايات المتحدة ستنشر سفن حربية في الشرق الأوسط كرادع لإيران.  وأثار تصاعد التوترات هناك المخاوف بشأن احتمال تعطل الإمدادات. ويعمل هذا الامر حتى الآن، كقوة موازنة لاحتمالية استعمال الحرب التجارية من جديد بين الولايات المتحدة والصين.

المنظور الفني

تمكنت أسعار النفط الخام من العثور على الدعم لدى اختبار مستوى ٦٠.٤٧، وذلك في أعقاب كسر خط الاتجاه الصاعد من أدنى مستوياته في العام الماضي. حيث استقروا حالياً حول أعلى مستوى عند ٦١.٨٩. وما دام السعر باقٍ أعلى هذا المستوى، سيكون التركيز على العودة للأعلى لاختبار مستوى المقاومة ٦٤.٣٨، في حين أن الاختراق على الجانب السلبي سيفتح الطريق لاختبار الدعم الأدنى عند ٥٧.٩٨.

تظهر الفترات الزمنية الأقل، أن النفط يتداول داخل قناة هبوطيه تصحيحية. ومع ذلك، فإن تباعد مؤشر القوة النسبية “RSI” يشير إلى احتمال حدوث انعكاس نحو الاتجاه الصاعد، واستمرار اتجاه الإطار الزمني الأعلى مع كسر المستوى ٦١.٨٩ في المدى القصير.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر