الأسواق تفتح على ضعف ملحوظ

التحليل الفني لليوم ٢١ مايو ٢٠١٩

0 86

شهدت الأسواق تداولاً ضعيفاً لغياب البيانات الاقتصادية والخطابات الجديدة عن التجارة إلى حد ما. وعلى الرغم من أن السعر لا يزال ثابتاً بالقرب من أعلى المستويات المسجلة حديثاً، كان مؤشر الدولار يتداول بشكل عرضي.

من المرجح أن يكون محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوح يوم الأربعاء، هو المحفز الرئيسي على المدى القريب. وعلى الصعيد الاقتصادي، فمن المقرر صدور تقرير مبيعات المنازل القائمة في وقت لاحق من اليوم. كما من المقرر أن يتحدث كل من “إيفانز” و “روزنغرين”، أعضاء اللجنة الفيدرالية لاحقاً اليوم.

هل تشعر بالثقة الكافية لبدء التداول؟ افتح حسابك الآن 

ارتفاع التعريفة الجمركية يبقى مصدر القلق لمنطقة اليورو

على الرغم من تأجيل الإدارة الأمريكية للزيادة المحتملة في التعريفات الجمركية على واردات السيارات الأوروبية، لا يزال القلق قائم. فمقارنةً بالرسوم الجمركية والبالغة ٢٢٪ الواجبة على واردات السيارات الأمريكية إلى منطقة اليورو، فإن الولايات المتحدة لديها رسوم جمركية نسبتها ٢.٥٪ على واردات السيارات. وأدى القلق بشأن رفع التعريفات إلى إغلاق أسواق الأسهم الأوروبية متراجعة في المنطقة الحمراء يوم الإثنين.

يبقى اليورو ضعيفاً امام الدولار الأمريكي

كانت حركة السعر في زوج اليورو/دولار محدودة يوم الإثنين. وتمكن اليورو من الإغلاق مع بعض المكاسب المتواضعة مشكلاً نمط دوران سفلي محتمل. لذا فإن المتابعة صعوديه من هنا تعد مطلباً لتأكيد الاتجاه التصحيحي على المدى القصير. مع ذلك، فمن المحتمل أن يمتد السعر هبوطاً لاختبار دعم ١.١١٤٠.

الجنيه الإسترليني ينتظر المزيد من الأدلة

واصل الجنيه البريطاني تراجعه، ولكن فيما يبدو أن السعر قد استقر في الوقت الحالي. وتبقى البيانات الاقتصادية ضئيلة مع جلسة الاستماع لتقرير التضخم فقط في وقت لاحق من اليوم. ويأتي هذا قبيل معدل التضخم والمقرر في وقت لاحق من الأسبوع. ومن المتوقع أن يرتفع معدل التضخم الرئيسي في أبريل بنسبة ٢.٢٪ على أساس سنوي. ولا يزال الجمود في محادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مستمراً مع عدم وجود أي اتفاق يلوح في أفق البرلمان البريطاني.

هل يتمكن الباوند من الثبات بالقرب من المستويات المنخفضة الحالية مقابل الدولار الأمريكي؟

يتماسك الجنيه الاسترليني مقابل الدولار الأميركي بالقرب من مستوى الدعم عند ١.٢٧١٦. وفيما لا يزال مؤشر ستوكاستيك باقياً عند ذروة البيع، فهناك مجال للارتداد صعوداً. وقد يؤكد الإغلاق فوق ١.٢٨٩٧ على الحركة التصحيحية. ليكون الهدف المبدئي هو ١.٢٨٩٧ ويتبعه ١.٢٩٧٥.

الذهب يتراجع بسبب هدوء التوترات الجيوسياسية

استمرت أسعار الذهب في التراجع مع تراجع التوترات التجارية. وألقى رئيس الاحتياطي الفيدرالي “جيروم باول” خطاباً في الجلسة المسائية. غير أن خطابه لم يؤثر على الأسواق كثيراً. وناقش” باول” في الغالب مستويات ديون الشركات في الولايات المتحدة وأن بنك الاحتياطي الفيدرالي كان يراقب بثبات لتقييم أي مخاطر.

الذهب يغلق بدوجي أمام الدولار الأمريكي

تم تداول أسعار الذهب بشكل عرضي يوم الإثنين كما أغلقت حركة السعر مع شمعة الدوجي بالقرب من المتوسط المتحرك لمدة ٢٠٠ يوم. وتشير حركة السعر إلى انتعاش محتمل ما لم يوسع الذهب من نطاق هبوطه بحدة دون المستويات الحالية. ومن الممكن للدعم السفلي عند ١٢٧٠ أن يوقف الانخفاضات مؤقتاً. وعلى الجانب العلوي، فإن إعادة اختبار مستوى ١٢٨٥ للمقاومة، قد يؤكد الانحياز للهبوط في الذهب.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.