الدولار ينخفض على وقع البيانات الضعيفة والمحادثات الصينية

التحليل الفني لليوم ١٨ مارس

0 53

اليورو دولار يشكل نموذج قمة مزدوجة

سجل اليورو مكاسب متواضعة يوم الجمعة حيث استقرت حركة السعر بالقرب من أعلى محققة في ١٣ مارس عند ١.١٣٢٩، وهو ما شكل نموذج قمة مزدوج. وجاءت المكاسب مع أرقام التضخم النهائية لشهر فبراير والتي اظهرت أن أسعار المستهلكين ارتفعت بنسبة ١.٥ ٪ على المؤشر الرئيسي. وفي الوقت نفسه، ارتفع مؤشر سعر المستهلك الأساسي بنسبة ١.٠ ٪ كما تبين من تقديرات الفلاش قبل بضعة أسابيع.

هل تود الاستفادة من آراء الخبراء في التداول؟ قم بفتح حسابك الآن 

قد يمتد انخفاض اليورو مقابل الدولار الأميركي

إذا تم التحقق من صحة نموذج القمة المزدوجة الحالية، فإن الاختراق أدنى ١.١٢٨٩ قد يؤدي إلى انخفاض العملة المشتركة. حيث هدف الهبوط الأدنى هو ١.١٢٦٨، لكن السعر قد يمتد هبوطًا لإعادة اختبار الدعم بالقرب من مستوى ١.١٢٥١. ويأتي ذلك في الوقت الذي تقوم فيه مؤشرات التذبذب المختلفة باستهداف الاختلاف الهابط الخفي وهو ما يدعم الاتجاه الهابط.

الدولار الأميركي مقابل الين يفقد الزخم مع استمرار المحادثات التجارية

من المرجح أن يتم تمديد الموعد النهائي للمحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين في شهر مارس مع عدم وجود نتيجة واضحة للمفاوضات التي أجريت حتى الآن. وأظهرت التقارير الواردة من الصين أن نائب رئيس مجلس الدولة “ليو هي” قد تحدث إلى وزير الخزانة الأمريكي “منوشين” ومع ممثلي التجارة الآخرين. وفي ذات الوقت، تراجع رئيس مجلس الدولة الصيني عن سياسات الحكومة لدعم النمو بما في ذلك التخفيضات الضريبية.

الارهاق يظهر علي الدولار ين بالقرب من القمة

سجل زوج الدولار الأميركي مقابل الين الياباني انتعاشًا الأسبوع الماضي، مما أدى إلى ارتفاع الأسعار لفترة وجيزة. ومع ذلك، أدى الفشل في اختراق أعلى مستوى له في ٥ مارس عند ١١٢.١٣٠ إلى تسجيل الدولار الأميركي مقابل الين الياباني ارتفاع أقل من سابقه. وقد تؤدي المتابعة نحو الجانب السفلي من هنا إلى تعريض الدولار الأميركي مقابل الين الياباني لخطر إعادة اختبار مستوى الدعم الأدنى عند ١٠٩.٨٣. ومع ذلك، فسوف يحتاج السعر إلى تخطي واضح للدعم المبدئي عند مستوى ١١١.٤٠ حتى يتم التحقق من صحة الجانب السلبي.

 تداولات الذهب تضعف (تتراجع)، في انتظار الإشارات العالمية

أغلقت أسعار الذهب الأسبوع الماضي ببعض المكاسب علي الجانب الصاعد، موسعا بذلك المكاسب المتواضعة للأسبوع الثاني على التوالي. لكن الانعكاس لا يزال بعيدًا عن استعادة الانخفاضات منذ أسبوعين. ولا تزال المحادثات التجارية بين الصين والولايات المتحدة هي الموضوع الرئيسي، ويعتبر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة هذا الأسبوع عاملاً آخر يحافظ على أسعار الذهب ثابتة في الوقت الحالي.

ما التالي للذهب؟

بعد انهيار الذهب عند مستوى الدعم ١٢٩٠.٣٧، ارتدت أسعار الذهب عن هذا المستوى مما أدى إلى انعكاس الانخفاض. حيث اختبر الذهب في البداية مستويات عالية عند ١٣١١.١٤ قبل أن يتراجع الأسبوع الماضي من جديد لاستعادة الانخفاضات. وقد أدى هذا إلى ما يمكن أن يكون نمط الرأس والكتفين.

قد يؤدي الاختراق الهابط لدعم خط الرقبة المائل إلى إثبات صحة هذا النموذج الهابط والذي قد يشهد انخفاضات في الذهب قد تصل إلى ١٢٨٤.٦٣. في المقابل، فإن الاختراق فوق المقاومة الحالية عند ١٣٠٦.٠٠، فعلى الأرجح قد يشهد الذهب مواصلة تصحيحه نحو الأعلى، ليصل في النهاية إلى مستوى ١٣٢٠.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.