وقف الخسارة الثابت ام المتحرك؟!

0 334

إن فهم أهمية إيقاف الخسائر، سواء كنت تستخدمها للأمن فقط أو كجزء لا يتجزأ من استراتيجيتك، فلا يزال هناك جدل بين المتداولين حول ما إذا كان وقف الخسائر الثابت أو المتحرك هو الأفضل – أو إستخدام الاثنين معاً.

والطريق الأسهل هي أن ذلك “يعتمد على أسلوب التداول الخاص بك”، لكن ذلك لا ينهي الجدل ولا يقدم إجابة عن السؤال كون أيهما أفضل بالنسبة لك.  في الواقع، مثل معظم الأشياء التي تعتمد على الظروف، هناك إيجابيات وسلبيات لكليهما. بعض تلك المزايا والعيوب تكون خاصة بأسلوب التداول، وبعضها معمم.

يمكن لبعض المتداولين أن يتمسكوا بفكرة وجود آلية التداول المثلى لأنفسهم، اذن فهذه هي استراتيجية التداول المثلى، قد يكونوا دفاعيين عنها قليلا، أو أكثر تشددا في الدفاع عنها. دعونا ننسى ذلك للحظة.

ما الفرق بين ايقاف الخسائر الثابت والمتحرك؟

يعد وقف الخسارة الثابت هو الأسهل في تفسير الأمر: تقوم بتعيين وقف الخسارة عند فتح التداول الخاص بك والاحتفاظ به هناك (أو، في بعض الأحيان تحريكه إلى نقطة التعادل (الدخول) حتى عندما يكون السوق في صالحك). الفكرة الأساسية هي أن وقف الخسارة لا يستجيب للسوق، وسوف تسمح بتشغيله حتى يتم إغلاق الصفقة.

وقف الخسارة المتحرك (وفي بعض الأحيان “وقف الخسارة الديناميكي”) يستجيب لظروف السوق. فما دام السوق يتغير، كذلك وقف الخسارة يستجيب ويتحرك. من المهم الآن الإشارة إلى أن هذا لا يعني فقط تحريك وقف الخسارة بعد فتح الصفقة؛ هذا يعني أن إيقاف الخسارة يتم وفقًا لبعض المعايير المحددة مسبقًا بما يتماشى مع استراتيجية التداول.

على سبيل المثال، قبل فتح الصفقة، تحديد مؤشر لمستوى الأمان، مثل سما٢٠٠ -200 SMA وبالتالي، يتم تعيين وقف الخسارة عند 200 SMA ويتم تعديله وفقًا لحركة المؤشر. سيتم إيقاف التداول عندما يتجاوز السوق 200 SMA، بغض النظر عما يفعله السوق.

القاعدة

ان الإغراء الذي يجب على المتداولون التغلب عليه دائماً، هو ذلك الذي يحدث عندما لا يكون التداول في يسير لصالحهم، ويقتربوا من وقف الخسارة، فما يلبثوا الي أن يحركوا وقف الخسارة لأرقام بعيدة عن سعر السوق وإعطاء تداولهم فرصة للإنعاش عل السوق يتحول إلي صالحهم. وهذا يهزم الهدف من وقف الخسارة. لا يعمل وقف الخسارة إلا إذا حدد معايير يتم متابعتها، بغض النظر عن تحركات السوق على المدى القصير.

في بعض الأحيان يخلط الناس بين وقف الخسارة مع الخضوع لإغراء “التصحيح” التغيير في السوق. ولا يعمل الامر بهذه الطريقة، ويعمل وقف الخسارة الديناميكي فقط للمتداولين الذين لديهم الانضباط نحو الاحتفاظ بالقاعدة أو المعايير التي تحدد موقع وقف الخسارة.

أيهما أفضل؟

وقف الخسارة الثابت له ميزة ما يعرف بمقولة “طلق وإنسي”؛ إذا لم تكن متتبعاً للسوق طوال فترة تداولك، فسوف يساعدك وقف الخسارة الثابت على الحفاظ على إغلاق تداولاتك ضمن استراتيجيتك. في المقام الأول، إذا كنت تركز على تحديد مستويات وقف الخسارة في مستويات المقاومة، والتي تميل إلى البقاء ثابتة بسبب تراكم الطلبات عند نقطة معينة. كما أن وقف الخسارة الثابت لا يتطلب التعديل؛ قمت بإعدادها مرة واحدة، وهذا كل شيء.

اما عن العيب، فهو أن نقاط وقف الخسارة الخاصة بك لا تتكيف مع الظروف المواتية في السوق؛ مما يعني أن خسارة النقاط النقطية المتراكمة قد تصبح أعلى – على الرغم من إمكانية التنبؤ بها.

وقف الخسارة المتحرك يجب مراقبة نقاط الوقف لمواكبة التغيير في المؤشر المستخدم لتحديد مستوى التوقف. وبالتالي، فهي أكثر ملاءمة للمتداولين اليوميين، أو الأشخاص الذين يمكنهم مراجعة صفقاتهم بشكل متكرر. وكما ذكرنا سابقًا، فإنها تتطلب أيضًا مزيدًا من الانضباط، نظرًا لأنه يتعين عليك تحريك نقطة التوقف في كل مرة يتغير فيها المؤشر، وهو ما يجعل من السهل العثور على عذر لنفسك لعدم تعيينه وفقًا للقاعدة.

في النهاية، عليك أن تزن إيجابيات وسلبيات كل منهما لمعرفة ما يناسب استراتيجيتك.

التقارير المترجمة من مدونة أوربكس الإنجليزية

ابدأ التداول الان

أو تمرن عبر حساب تجريبي مجاني

التداول على الهامش يحمل درجة عالية من المخاطر

Leave A Reply

Your email address will not be published.